سؤال جريء 437 ما هو أساس حكم الردة في الإسلام؟

ر: مشاهدينا الكرام كل عام وأنتم بخير وتمنياتي للجميع بسنة سعيدة مليئة بالخير والسلام

وفي نفس الوقت أرحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء

هذة الحلقة بعنوان ما هو أساس حكم الردة في الإسلام؟

الإسلام كالسجن تولد فيه ولا تستطيع التخلص منه

يفرض على الإنسان فرضًا وكل من خولت له نفسه أن يترك الإسلام يسلط السيف على رقبته

الدين الذي يطالب بقطع رقبتك إن أنت تركته هذا مافيا وليس دين

حكم الردة شرعه رسول الإسلام وطبقه بنفسه كما طبقه الصحابة أو التابعون

وأقرته المذاهب الأربعة وكذا الشيعة ونادى بيه الفقهاء وعلماء الإسلام عبر التاريخ

وطبقته دولة الخلافة الإسلامية بتعاقب حكامها

لكن مؤخرًا صار يخجلها حكم الردة في الإسلام لأنه يتعارض مع العصر

ويتعارض مع حقوق الإنسان وحرية العقيدة

فصارت تنادي أنه ليس من صلب الإسلام وأن حد الردة لا يوجد في الإسلام إنما هو من إختراع الفقهاء والمحدثين

فجاءة صار كل التاريخ الإسلامي من محمد إلى اليوم خاطىء

ضربوا با 14 قرنًا من التراث 14 قرن من التراث الإسلامي عرض الحائط

لكن رغم ذلك هذة الأصوات أصواتًا شاذة لا تمثل الإسلام الرسمي

التيار الرسمي في الإسلام منذ بدايته إلى اليوم يقر بحد الردة

منذ مدة قصيرة  شاركت في قناة فرانس فان كاتر بخصوص نفس الموضوع وشارك معي في نفس الحلقة شيخ مغربي

مقيم في فرنسا الشيخ طارق اربو امام مسجد بوردو

أنكر حد الردة لأنه يعيش في فرنسا ويعلم أن حد الردة لا يتوافق المبادىء الغربية لحقوق الإنسان

لكن هل نصوص الإسلام وسيرة نبي الإسلام وخلفاءه تقر حد الردة أم تنفيه؟

هل لدينا أدله على أن حد الردة جزء لا يتجزأ من الإسلام؟ أم ليس لدينا أدلة؟

تابعوا الحلقة معي لتعرفوا الجواب

ما هو أساس حكم الردة في الإسلام إذًا؟

ونعلم أن حكم الردة ينفذ إلى اليوم في بعض الدول الإسلامية

من أين جاءت بيه؟

نبدأ بأول شيء, طبعًا أنا أحب بأن أبدأ بالقرأن

سيقول قائل حكم الردة لا يوجد بنص صريح في القرأن وأتفق معهم في هذا

لا يوجد نص صريح يقول أقتلوا المرتد في القرأن

لكن توجد نصوص فسرها علماء الإسلام أنها يستشف منها أو يفهم منها قتل أو حد الردة

ورغم ذلك حتى لو سلمت بأن المفسرين أخطأوا حتى لو قولت أنه ليس موجود في القرأن

الإسلام لا يؤخذ من القرأن فقط, الإسلام يؤخذ من القرأن والسنة أيضًا

والسنة هي كل ما قاله أو فعله أو أقره محمد

إذا قولتم بأن حد الردة لا يؤخذ لا يوجد في الإسلام لأنه غير مذكور بنص صريح في القرأن

فالصلوات الخمس غير مذكورة بنص صريح في القرأن فرفضوا الصلوات إذًا

الكثير من الأشياء غير مذكورة حتى الوضوء لم يذكر بطريقة مفصله

كيفية الصلاة غير مذكورة

لو قولتم بأننا نأخذ العبادات من السنة فأيضًا الأحكام تؤخذ من السنة

لا يمكن الأنتقائية أما ناخذ السنة أو نترك السنة

حكم الردة في القرأن هناك أيه في سورة التوبة الأيه 74

لَقَدْ قَالُوا كَلِمَةَ الْكُفْرِ يتحدث هنا عن قالوا عن ضمير مستتر قالوا

أختلف العلماء فيما نزلت البعض قال الجلاس بن سويد الصامت

والبعض قالوا في عبد الله ابن أُبَي ابن سالول, والبعض قال غير مهم المهم أن هناك جماعة قالوا كلمة الكفر

وَكَفَرُوا بَعْدَ إِسْلَامِهِمْ يقول القرأن  وَهَمُّوا بِمَا لَمْ يَنَالُوا ۚ وَمَا نَقَمُوا إِلَّا أَنْ أَغْنَاهُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ مِنْ فَضْلِهِ ۚ فَإِنْ يَتُوبُوا , هناك تهديد, يَكُ خَيْرًا لَهُمْ ۖ وَإِنْ يَتَوَلَّوْا, وأن يرفضوا التوبة,  وَكَفَرُوا بَعْدَ إِسْلَامِهِمْ فَإِنْ يَتُوبُوا الأستتابة خَيْرًا لَهُمْ ۖ وَإِنْ يَتَوَلَّوْا يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۚ

يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ

ما يوجد حد الردة في نص صريح لكن المفسرين فهموا هنا أن هنا يتحدث عن حد الردة

بنص غير مباشر بطريقة غير مباشرة

يعزبهم عذابًا موجعًا في الدنيا إما بالقتل وإما بعاجل خزي لهم فيهم ويعزبهم في الأخرة بالنار( الطبري)

القتل في الدنيا يعني كلمة يعزبهم عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا هنا معاناها القتل عزابًا أليمًا في الدنيا معناها القتل

نشوف هذا الطبري يقول ابن كثير ( أي وأن يستمروا على طريقهم يعزبهم الله عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا أي بالقتل والهم والغم والأخرة أي بالعذاب والنكال والهوان والصغار

القرطبي في الدنيا بالقتل وفي الأخرة بالنار

الجلالين يعزبهم الله عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا بالقتل والأخرة بالنار

ما رأيكم؟  الطبري, ابن كثير,القرطبي والجلالين

أتفقوا على أن هذة الآيه 74 من سورة التوبة تتحدث عن عذاب الله للمرتد عن الإسلام بالقتل

الله يعذب المرتد بالقتل عن طريق المسلمين

حد الردة تطبيق حد الردة,

لكن رغم ذلك أقتصرت على هذة الآيه فقط ونأتي إلى حكم الردة في السنة

قبل أن أبدأ في سرد الأحاديث الصحيحة التي تتحدث عن هذا الموضوع وتساندها

أحاديث أخرى لا ترتقي إلى مرتبة الصحة لكن ترتقي في مرتبة الحسن مثلًا وفي مراتب قريبة من الصحة

حكم الردة في السنة سأئيد خلال هذا الحلقة بكلامي ب 12 شيخ من شيوخ الإسلام

12 شاهد, كلهم يشهدون بأن حد الردة موجود في الإسلام

سأبدأ بأول سلسلة من الشهود, شيوخ سيتحدوثون عن وجود حد الردة, نشوف أول فديو

ص م: أن المرتد من ثبتت ردته قضاءًا عند القاضي الأصل أنه يقتل  في الأمام الصحيحين

م ع: المسلم المرتد, المسلم إذا أرتد قُتل. قتله ولاة الأمر

م ش: خد بالك أنت لو أسلمت وحبيت ترجع عن الإسلام هنقتلك

ابو اسحاق الحويني: لا يحل له أن يرتد عن الإسلام فأن فعل ذلك حكمه القتل

ر: فأن فعل ذلك فحكمه القتل, 4 شيوخ في هذا الفديو الشيخ المغامسي قال جماهير أهل العلم عبر العصور اتفقت على حد الردة

مصطفى العدوي, الشيخ متولي الشعراوي يقول لو رجعت عن الإسلام هنقتلك

الحويني يقول أه من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر اه لكن هذا قبل الدخول في الإسلام أنت حر

لكن تدخل للإسلام ممنوع تطلع, تطلع منه بدون رقبة

من أحكامه الثابتة قال التي أجمع عليها أهل العلم

وأنا قولت عندي 12 شيخ شوفنا فقط 4 هنشوف البقية

حكم الردة في السنة, حكم الردة في السنة هناك أحاديث صحيحة

مش حديث واحد, ناس تذكر كثيرًا من بدل دينه فقتلوه

هناك أحاديث أخرى عن عبد الله بن مسعود

قال قال رسول الله لا يحل دم امرىء مسلم

لاحظ دم المسلم حرام

هذا أصلًا الحديث فيه اشكال لأنه لا يحل دم أي إنسان لكن الإسلام يتكلم فقط عن حرمه الدم المسلم أما دم الكافر فحلال مفروغ منها

لا يحل دم امرىء مسلم يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله إلا بإحدى ثلاث

يصير حلال في إحدى هذة الثلاثة  الثيب الزان يعني الراجل أو المرأة المتزوجة إللي زنت

والنفس بالنفس يعني واحد قتل شخص والتارك لدينه المفارق للجماعة

التارك لدينه المرتد يحل دمه يصير هدر حلال الدم حلال قتله

هذا في صحيح مسلم باب ما يباح به دم المسلم

من روى الحديث؟ عبدالله ابن مسعود

ماذا قال نبي الإسلام عن عبدالله ابن مسعود؟

قال خذوا القرأن من أربعة واحد منهم عبدالله ابن مسعود

المسلمين الأن في مأزق

إذا قالوا أن حد الردة غير موجود في الإسلام

فمعناها أن الذين أخذوا عنهم الإسلام مثل عبدالله ابن مسعود كذابون

أخدتم القرأن وأخدتم الإسلام عن مجموعة كذبه

فأختاروا

إما أن يكون حد الردة في الإسلام؟ إما أنكم أخدتم الإسلام عن مجموعة كذابين

وهنشوف هناك مشاكل أخرى

أيضًا في صحيح البخاري كتاب الديات عن مسروق عن عبدالله أيضًا

قال قال رسول الله لا يحل دم امرىء مسلم يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله إلا بإحدى ثلاث

قولنا أثنين والمارق من الدين التارك للجماعة

المارق من الدين حلال الدم

ونشوف أيضًا في صحيح البخاري عن عكرمة قال أتي علي بزنادقة فأحرقهم

علي ابن أبي طالب أحرق زنادقها مرتدين فبلغ ذلك ابن عباس عبدالله ابن عباس

فقال لو كنت أنا لم أحرقهم يعني أعترض على الحرق فقط على الوسيلة

لنهى رسول الله ولقتلتهم

يعني عبدالله ابن مسعود متفق على حد الردة, ابن عباس متفق على حد الردة مختلف على الطريقة فقط

وعلي طبق حد الردة وطبقه بالحرق

إذا كان حد الردة موجود في الإسلام خلاص انتهينا

إذا كان حد الردة غير موجود في الإسلام فنحن أخذنا الإسلام عن سفاحين قتله

عبدالله ابن مسعود قتال طالما أنه شرع شيئًا ليس موجود في الإسلام بحسب الذين ينكرون حد الردة

وعلى قتل رغم علمه بعدم وجود حد الردة وابن عباس وافق على القتل اعترض على الطريقة

وابن عباس قال عنه رسول الإسلام حبر الأمة الإسلامية

يعني أعلم شخص في القرأن أو في الإسلام في الأمة الإسلامية هو عبد الله ابن عباس

فنحن أخدنا القرأن وأخدنا الإسلام عن عبد الله ابن مسعود

لأن محمد قال خدوا القرأن عن أربعة يعني أعلم أربعة في المسلمين واحد منهم عبدالله ابن مسعود

وحبر الأمة أعلمهم أطلاقًا عبد الله ابن عباس وافق على القتل

فإما هذا الحد موجو إما أخذنا الإسلام من مجموعة عن مجموعة من القتلة والسفاحين

وهذة أشكالية أخرى, وطبعًا هذا الحديث

ثم قال ابن عباس سأقتلهم لقول رسول الله

من بدل دينه فأقتلوه

وهذا هو الحديث المشهور موجود في صحيح البخاري كتاب استتابة المرتدين والمعاندين  باب حكم المرتد والمرتدة واستتابتهم

كلهم غلط؟ عبدالله ابن عباس غلط؟ على غلط؟ عبدالله ابن مسعود غلط؟

البخاري إللي جمع الحديث وحطه في باب حكم المرتد غلط؟ مسلم غلط؟ كلهم غلطوا ؟

فقط مجموعة أصوات التي تنادي بعدم وجود حكم أو حد الردة هما إللي صحاح؟  هما إللي على حق

في فتح الباري في شرح صحيح البخاري قال وقد وقع في حديث معاذ هنشوف حديث معاذ لاحقًا معاذ ابن جبل

أن النبي لما أرسله إلى اليمن قال له أيما رجل أرتد عن الإسلام فادعه فإن عاد وإلا فاضرب عنقه

محمد بعت معاذ ابن جبل وهنشوف قصة معاذ فقال له وصية

أيما رجل أرتد عن الإسلام فادعه يعني قول له توب

و فإن عاد وإلا فاضرب عنقه وأيما امرأة أرتددت عن الإسلام  فادعها فإن عادت فاضرب عنقها

وسند الحديث حسن

هذا الحديث رغم أنه ليس بصحيح في مرتبة الحسن لكن الأحاديث الأخرى تدعمه وتقويه

إذا محمد بعت شخص وأوصه هذة الوصية

هنشوف فديو أخر في مجموعة من الشيوخ التانين نضفهم إلى القائمة, نشوف الفديو

صالح الفوزان: حد الردة ثابت بالأجماع وبالأحاديث الصحيحة فيجب قتله

عبد العزيز الطريفي:مسألة حد الردة في لا خلاف فيه عند العلماء أن المرتد يُقتل أنا لا أعلم أن على هذا خلافًا في كلام الصحابة ولا التابعين ولا في الأيام الأربعة ولا في قول الله ظاهريًا

يوسف القرضاوي: الردة لو تركوا الردة ما كان هناك إسلام كان أنتهى الإسلام منذ وفاه الرسول عليه الصلاة والسلام

محمد حسان: لذا قال نبينا صلى الله عليه وسلم كما في صحيح البخاري من حديث ابن عباس رضي الله عنهما من بدل دينه فقتلوه

ر: إذا عندنا الشيخ صالح الفوزان  والشيخ        عبد العزيز الطريفي و الشيخ    يوسف القرضاوي والشيخ محمد حسان

أربعة أخرين إذا 8 لحد الأن من أعلام الشيوخ في العالم الإسلامي يقولون أن حد الردة غير مختلف عليه

الأصوات الشاذة هي التي تقول أن حد الردة غير موجود

ينكرون 14 قرناً وينكرون أجماع الأمة وينكرون عمل الصحابة وينكرون عمل محمد وينكرون أحاديث وينكرون كل شيء

ماذا تبقى من الإسلام إذاً إذا أنكرنا كل هذا ؟

إذا الشيخ صالح الفوزان يقول أن هناك إجماع

عبد العزيز الطريفي يقول أنا لا أعلم خلافًا في الأمر ما لا خلاف فيه

القرضاوي يقول لو تركوا الردة ما كان هناك إسلام

لو فعلًا مكنش حد الردة مكنش هناك إسلام أنتهى الإسلام من عهد محمد

لأن الحروب التي قام بها أبو بكر كانت حروب ردة

لولا حروب أبو بكر كان الإسلام خلاص أنتهى

بعد موت محمد, فإذا القول بعدم وجود حد الردة معناه أن أبو بكر أرتكب غلط وعلى غلط وابن عباس غلط وابن عباس غلط وكل هؤلاء

والقرضاوي يقول هناك أحاديث كثيرة ليس فقط حديث من بدل دينه فأقتلوه

وإحنا شوفنا بعض هذة الأحاديث

نشوف شيء أخر, أن محمد كان يأمر بقتل المرتدين

مثلًا قصة عبدالله ابن سرح أو ابن أبي سرح

أما عبد الله بن سعد بن أبى سرح، فإنه اختبأ عند عثمان بن عفان لأنه كان قريب منه

فجاء به حتى أوقفه على النبي كان يريد أن يتشفع له

فقال يارسول الله بايع عبد الله يعني خلاص سامحه وأعطيه يدك حتى يبايعك

فرفع رأسه فنظر إليه ثلاثا كل ذلك يأبى

يعني ثلاث مرات يطلب منه عثمان وهو يأبى يتوقف عن الكلام لا أريد

فبايعه بعد ثلاث أما ألح عليه قال خلاص

ثم أقبل على أصحابه جاء محمد عند أصحابه قال

أما كان فيكم رجل رشيد

مفيكمش واحد عاقل؟ يقوم إلى هذا عبدالله ابن أبي سرح

حيث رأني كفتت يدي عن بيعته فيقتله

أنتوا مفهمتوش؟ أنا توقفت عن قبوله ومسامحته

كنت أتمنى واحد فيكم يكون فاهم ويقوم ويقتله مقتلتموش ليه؟

لماذا أحرجتوني وخلتوني في الأخير وافقت غصب عني

حتى يعني أكرامًا لعثمان

فقالوا ما ندري يا رسول الله ما في نفسك

كيف نعلم ما في نفسك؟

ألا أومأت إلينا بعينك

كنت غمزت بعينك, كنت عملت أشارة بعينك كان واحد فينا أخد, لاحظ أنه كلام عصابة

كلام أشخاص في عصابة

قال أنه لا ينبغي لنبي أن تكون له خائنه بعينه

النبي ما يغمزش, النبي ما يغمزش يعني إللي منع إللي منع قتل عبدالله ابن أبي سرح أن الصحابه مفهموش

لو كانوا الصحابة فهموا كانت رحمة الله على عبدالله ابن أبي سرح

هذا في كتاب سنن الحدود أبي داود باب الحكم فيمن أرتد

لاحظوا الباب باب الحكم فيمن أرتد

دة حكم المرتد حكم  عليه محمد بالموت

إللي عفى عنه إللي عفى عنه شفاعة عثمان وعدم فهم الصحابة

عبد الله ابن أبي سرح سنن أبي داود كتاب الحدود الحكم فيمن أرتد

عن عكرمة ، عن ابن عباس قال : كان ابن أبي سرح يكتب لرسول الله

لماذا يريد قتل عبدالله بن سعد ابن أبي سرح؟

كان يكتب لرسول الله فأزله الشيطان ، فلحق بالكفار ،  أرتد, فأمر به النبي – صلى الله عليه وسلم – أن يقتل يوم الفتح  ،

يعني كان يكتب وأرتد, كان كاتب

لا دة مكنش مسلم فقط كان من كتبة الوحي وأرتد عن الإسلام لأنه فهم اللعبة

فهم أن محمد يقول أي شيء

فاستجار له عثمان .فأجاره رسول الله

في القصة إللي شوفناها أجارهه يعني مضطر أخاك لبطل

نشوف قصة أخرى, امرأة رجعت عن الإسلام

حديث أخر في السنن الكبرى للبيهقي كتاب المرتد باب قتل من أرتد عن الإسلام

لاحظ هناك أبواب خاصة,

باب باب قتل من أرتد عن الإسلام إذا ثبت عليه رجلًا كان أو امرأة

حدثنا أنا أريد  أن أتي بالحديث عن جابر أختصارًا للسلسلة

أن امرأة يقال لها أم مروان أرتدت عن الإسلام فأمر النبي أن يعرض عليها الإسلام فأن رجعت وإلا فقتلت

السنن الكبرى للبيهقي,

إذًا عبد الله ابن أبي سرح

امرأة يقال لها أم مروان, فعل على فعل موافقة ابن عباس, الحديث إللي رواه ابن مسعود

وعندنا القائمة طويلة, محمد أمر بقتل ابن خطل المرتد

أن رسول الله عن ابن شهاب أنس ابن مالك

أن رسول الله دخل عام الفتح وعلى رأسه المغفر فلما نزعه جاء رجل فقال ابن خطل مُتعلق بأستار الكعبة فقال أقتلوه

ابن خطل هذا كان واحد أرتد عن الإسلام وقتل مولى له يعني عبد

قتله ورجع لمكة عام الفتح جاء محمد أمر بقتل أشخاص كثيرين ومنهم ابن خطل

قالوا له متعلق بأستار الكعبة يعني تعلق بأقدس المقدسات عند العرب الكعبة

فكان يعتقد أن محمد سيحترم مقدسات إللي يحترمها العرب

عادةً العرب إذا راح واحد وتمسك بالكعبة خلاص بأستار الكعبة خلاص عفي عنه

لأن ذهب لمكان مقدس ولا يستطيعون أنتهاك حرمة المقدس

محمد قال لهم لا يهمني كل ذلك أذهبوا أقتلوه

بعض الناس قالوا قُتل بسبب قتله لمولاه العبد

لأ لو كان القتل قصاصًا كان سُلم لأصحاب الدم وهم لهم الخيار في العفو أو في القصاص

لم يقم بهذا الأمر قتله لأنه أرتد

ثم هناك بعض المذاهب في الإسلام تقول أن العبد أو الحر لا يُقتل بالعبد

لا يُقتل الحر بالعبد الدماء لا تتكافئ في الإسلام

فإذاً كان ينبغي أن يقتل لسبب أخر

محمد قتله ليس بسبب الدم ولكن بسبب الردة كما رأينا في حاله عبدالله ابن أبي سرح

نشوف, وطبعًا ابن خطل المرتد

لاحظوا أن السنن الكبري  للبيهقي حطوه في كتاب المرتد باب من قال في المرتد يستتاب مكانه فإن تاب وإلا قتل

السنن الكبري  للبيهقي حاطت قتل حادثة قتل ابن خطل في باب قتل المرتد

لماذا؟ لأنهم عرفوا علموا أن هذا القتل بسبب ردة ابن خطل وليس بسبب القصاص

محمد كان أول شخص يأخذ زوجة شخص أرتد لأن الأن المرتد يُقتل

وتطلق منه زوجته تصير حرام عليه ويؤخذ منه ميراثه وماله ويقسم بين الورثة

خلاص لا شيء له على الأطلاق يُقتل دمه حلال وأمواله حلال وزوجته تؤخذ منه

من  طبق هذا الأمر؟

أول أمر محمد, عبيد الله بن جحش واحد من أوئل المسلمين

فأقام على ماهو عليه من الألتباس حتى أسلم أسلم ثم هاجر مع المسلمين إلى الحبشة

من أول المسلمين إللي هاجروا إلى الحبشة

ومعه امرأته أم حبيبة بنت أبي سفيان مسلمة فلما قدمها تنصر سار مسيحي وفارق الإسلام حتى هلك هناك نصرانيًا

هذا كاتب السيرة النبوية لابن هشام

قال ابن اسحاق وخلف رسول الله بعده على امرأته أم حبيبة بنت أبي سفيان

محمد أخد مرات عبيد الله بن جحش لماذا؟ لأنه صار مسيحي مرتد حرام عليه زوجته زوجوني أيها

وبعض الروايات تقول أن الناجاشي زوجه أيها

طبعًا أنا أشك في هذا الأمر لأن النجاشي لا دخل له بهذة الأمور

طبعًا محمد أمر أصحابه أن يأخذوا زوجة عبيد الله بن جحش وأخذها

وكانت أول مرة تطبق هذة الحادثة

تؤخذ زوجه المرتد منهو من أخذها؟ محمد نفسه

ثم يقولون لا يوجد حد الردة طب لماذا أخذت زوجة الرجل؟

لأي سبب؟ ما هو السبب؟ إذا لم يكن هناك حد الردة

إذا لم يكن يعتبر مرتد تحرم عليه زوجته

العبد المرتد يقتل

إذا أبق العبد إلى الشرك فقد حل دمه

طبعًا دة موجود في سنن أبي داود

البعض سيطعن في الحديث سيقول نعرف الأحاديث البعض يصححها والبعض يضعفها نفس الأحاديث البعض يضعفه

لكن هناك حديث أخر في صحيح النسائي يعني ما صح وجاء في النسائي

أذا أبق العبد في أرض الشرك فلا ذمة له

يعني يُقتل إذا ذهب العبد وهرب إلى أرض الشرك يُقتل

العبد يٌقتل

حكم الردة عند الصحابه , أبو بكر يقاتل المرتدين

وإحنا عارفين القصة لكن سأقرأها أختصارًا مختصرة

صحيح البخاري كتاب استتابة المرتدين والمعاندين باب قتل من أبى قبول الفرائض وما نبسبوا إلى الردة

يعني إللي رفض اقامة الصلاة يعتبر مرتد, إللي رفض اقامة الزكاة يعتبر مرتد, إللي رفض اقامة أوالقيام صوم رمضان يعتبر مرتد

لما توفي النبي صلى الله عليه وسلم واستخلف أبو بكر وكفر من كفر من العرب

يعني أرتد عن الإسلام

قال عمر, أبو بكر كان يريد محاربة هؤلاء

قال عمر يا أبا بكر كيف تقاتل الناس وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فمن قال لا إله إلا الله فقد عصم مني ماله ونفسه

يعني عيب عليك يا أبي بكر تريد أن تقاتل الناس وهم يقولون لا إله إلا الله محمد رسول الله

ومحمد قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا لا إله إلا الله محمد رسول الله

خلاص في تلك الحالات دمهم وأموالهم لهم العصمة فكيف تقاتلهم؟

قال أبو بكر والله لأقاتلن من فرق بين الصلاة والزكاة

قال لأقاتل هؤلاء ليسوا بمسلمين لأنهم رفضوا الزكاة إللي فرق بين الصلاة والزكاة خلاص ليس بمسلم

إذاً لا يحق فيه الحديث الذي أستشهدت بيه ياعمر

قال عمر فوالله ما هو إلا أن رأيت أن قد شرح الله صدر أبي بكر للقتال فعرفت أنه الحق

أقتنع عمر أقتنع بكلام أبي بكر ووافقه وبهذا صارت حروب الردة

إذًا حروب الردة سببها أن أبى بكر قال من توقف عن دفع الزكاة فهو مرتد

كمن توقف عن الصلاة لا فرق

أقتنع عمر, لو قولنا أن حد الردة غير موجود إذًا أبو بكر غلط, عمر غلط ابن عباس غلط, على غلط

عبدالله ابن مسعود غلط, ونحن أخذنا الإسلام عن هؤلاء

أخذنا الإسلام عن مجموعة سفاحين راحوا قاموا بقتل ناس بحكم الردة وهي غير موجودة في الإسلام

فكلا الحالتين نحن أخذنا الدين غلط

في كلا الحالتين مأزق, مأزق توجد فيه الأمة الإسلامية

أبكر ينفذ تعليمات محمد, لاحظوا في سنن أبي داود كتاب الحدود باب الحكم فيمن سبَ النبي

قال أحمد بن حنبل: (أي لم يكن لأبي بكر أن يقتل رجلًا إلَّا بإحدى الثَّلاث التي قالها رسول الله صلى الله عليه وسلم: كفرٌ بعد إيمان

الناس الذين يقولون أن أبي بكر غلط في حروب الردة قال احمد ابن حنبل

أحد أعلام الإسلام قال بأن أبي بكر أن يقتل رجلًا إلَّا بإحدى الثَّلاث التي قالها رسول الله

كفرٌ بعد إيمان، أو زنا بعد إحصان، أو قتل نفس بغير نفس، وكان للنَّبي صلى الله عليه وسلم أن يقتل

إذًا الكفر بعد الايمان واحد من أسباب التي يمكن أن يُقتل من أجلها المسلم

ومحمد قال هذا الحديث الذي أكده أحمد ابن حنبل وقال أن أبى بكر كان فقط ينفذ أقوال الرسول

نشوف قائمة أخرى من الشيوخ

وبعدها نكمل نقاشنا للحقلة وسأبدأ في أخذ المكالمات

الشيخ عثمان الخميس: في عهد على مازال الحكم مستمرًا فما الذي نسخه بعد ذلك؟

هذا غير صحيح أبدًا حد الردة قائم إلى اليوم وإلا

ر: إذاً هذة معصية من المعاصي يترتب عليها الحد ويُقتل وهذا الشيخ عثمان الخميس

إذًا هناك أدله كثيرة لا أدري كيف أن شخص يقول أن حد الردة غير موجود

وأنُ كلام يعني لف ودوران

شيوخ يأكدون لحد دلوقتي شوفنا 9 ولازال عندي 3 شيوخ وشوفنا أحاديث ومفسري القرأن

وشوفنا سيرة النبي وشوفنا كل هذة الأمور تدل على أن حد الردة جزء لا يتجزأ من الإسلام

الدقيقة 47-53:11

أبدأ في عرض نص أخر عثمان ابن عفان مثلًا

عثمان ابن عفان يقتل المرتد, عثمان ابن عفان

عن سليمان ابن موسى قال كان عثمان ابن عفان يدعو المرتد ثلاث مرار ثم يقتله

عثمان ابن عفان ينضم إلى القائمة

عندنا عمر وافق على حروب أبي بكر إللي هي حروب ردة

عندنا عبدالله ابن مسعود, عندنا ابن عباس, عندنا علي, وعندنا الأن عثمان

في السنن الكبرى للبيهيقي كتاب المرتد باب من قال في المرتد يستتاب مكانه

يعني في باب الردة

نشوف أبو موسى ومعاذ ابن جبل, هذا هو الحديث الذي أشار إليه الشيخ القرضاوي

أبو موسى ومعاذ ابن جبل يقتلان المرتد

هذا في وقت كان لازال فيه محمد على قيد الحياة

ونحن نعلم من النص السابق أن محمد بعت معاذ ابن جبل وأوصاه بقتل المرتد

ونعلم حتى لو لم  يكن هذا قد حصل فموافقة محمد على أي فعل يقع تحت حكمه هو سُنة أيضًا لأنه إقرار

لما بعت محمد معاذ ابن جبل إلى اليمن بعت أبو موسى في الأول وأتبعه معاذ ابن جبل

فلما قدم عليه لما قدم معاذ على موسى قال أنزل

موسى يقول لمعاذ ابن جبل أنزل وهو من الصحابة الكبار

معاذ ابن جبل قال عنه محمد أعلمكوا بالحلال والحرام يعني وهو أحد

على فكرة هو أحد الأربعة الذين قيل عنهم خدوا القرآن من أربعة

أنا ذكرت في المرة الماضية عبدالله ابن مسعود ونضيف أيضًا معاذ ابن جبل

التانين أبُي ابن كعب وسالم مولا حُديفى دول ليسوا موضعنا الأن

نحن الأن نتكلم عن أثنين عبدالله ابن مسعود ومعاذ ابن جبل

أتبعه معاذ ابن جبل لما قدم على موسى قال له أنزل والقى له وسادة

وإذا رجل عنده موثق

هناك يهودي شخص يهودي كان أسلم موثق يعني مُقيد

قال ما هذا؟ ما قصة هذا الرجل؟

قال كان يهوديًا وأسلم ثم راجع دينه رجع لليهودية دين السوء

اه الإسلام يحترم الأديان

دين السوء فتهود قال لا أجلس حتى يقتل

معاذ ابن جبل يقول لموسى أو أبي موسى الأشعري

قال له لن أنزل حتى يُقتل

قضاء الله ورسوله, القتل قضاء الله ورسوله

فقال أجلس. نعم. قال لا أجلس حتى يقتل 301-        قضاء الله ورسوله. ثلاث مرات. فأمر به فقتل

قال أنا مش نازل حتى يقتل هذا الشخص أمام عيني وأنزل

لا أأخر تنفيذ وصية رسول الله   قضاء الله ورسوله

موجودة فين؟ صحيح مسلم كتاب الإمارة

معاذ ابن جبل في وقت لازال فيه محمد على قيد الحياة وأبو موسى أتفق على قتل المرتد

ومعاذ ابن جبل كما قولت لكم أحد الأربعة الذين قال عنهم محمد خذوا القرآن من أربعة وهو أعلم المسلمين بالحلال والحرام

في أختيارين يأما معاذ ابن جبل كان يعلم بعدم وجود حد الردة وطبقه رغم علمه بعدم وجوده

وفي هذة الحالة نحن نأخد الإسلام عن شخص مفتري, عن شخص كذاب, عن شخص قتال لأنه قتل شخصًا بدون نص

يأما فعلًا أنه يوجد حد الردة

إذا كنا أخذنا القرآن والإسلام من معاذ ابن جبل ومن عبدالله ابن مسعود ومن عبدالله ابن عباس وعن عمر وعن عثمان وعن علي فهؤلاء قتلوا المرتد

أما أنهم أخترعوا هذا الحد وفي هذة الحالة لا نعلم ماذا أخترعوا في القرآن؟

ولا نعلم ماذا أخترعوا في الإسلام؟ يمكن كل إللي وصلنا مخترع من عندهم

أو أنه فعلًا موجود وطبقوا الموجود

أختاروا, أختاروا أحد الأثنين

إذاً هذة قصة معاذ. معاذ قتل المرتد قضاء الله ورسوله

في صحيح البخاري كتاب الأحكام

قال لا أجلس حتى أقتله قضاء الله ورسوله

يعني الحديث مكرر في أماكن أخرى

تصنيف المحدثين لحديث معاذ في باب حكم المرتد صحيح البخاري كتاب استتابة المرتدين والمعاندين

باب حكم المرتد والمرتدة واستتابتهم

يعني حتى التصنيف موجود في باب حكم المرتد

يعني المحدثون أستنتجوا من هذا الحديث أن حكم الردة موجود, معروف في حكم محمد

بعت محمد ولاة يحكمون بأسمه لليمن وحكموا بقتل المرتد ونفذوا في حياته  وهو موجود

ماذا نقول؟

الدقيقة 1:07:50 – 1:12:20
1:07:50 – 1:12:20

إذًا شوفنا عثمان ونشوف عمر مرة أخرى عن الزهري

عن عن : أخذ ابن مسعود قومًا أرتدوا عن الإسلام من أهل العراق

ابن مسعود إللي قال لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث

فكتب فيهم إلى عمر

في ناس في العراق أهل العراق كانوا مسيحين

فأرتدوا عن الإسلام فكتب فيهم إلى عمر فكتب إليه أن أعرض عليهم دين الحق

وشهادة أن لا إله إلا الله فأن قبلوها فحل عنهم وإن لم يقبلوها فاقتلهم فقبلها بعضهم فتركه ولم يقبلها بعضهم فقتله.

مصنف عبد الرزاق الصنعاني كتاب اللقطة باب في الكفر بعد الإيمان

إذاً عبد الله ابن مسعود نفذ حد الردة بتوصية من عمر

عمرو ابن العاص وعمر ابن الخطاب يقتُلان المرتد أيضًا

مصنف أبي شيبة كتاب الجهاد ما قالوا في الرجل يسلم ثم يرتد ما يصنع به

كتب عمرو ابن العاص وعمر ابن الخطاب أن رجل يبدل بالكفر بعد الإيمان فكتب إليه عمر استتبه فإن تاب فاقبل منه وإلا فأضرب عنقه.

شخص أخر وهو على ابن أبي طالب يقتل المرتد

موجود أيضًا في مصنف عبد الرزاق الصنعاني كتاب أهل الكتاب ميراث المرتد

أتي على بشيخ كان نصرانيًا يعني كان مسيحيًا  ثم أسلم ثم أرتد عن الإسلام

فقال له علي لعلك إنما ارتددت لان تصيب ميراثًا

ربما أرتديت حتى تأخذ ميراثك

ثم ترجع إلى الإسلام؟  قال لا

لو قال نعم كان قال له ماشي يعني نمشيها هادي لأنُ فقط لتحصل ثم ترجع للإسلام مفيش مشكلة

الغش والخداع مفيش مشكلة, لكن تكون مخلص لمبادئك مشكلة

قال فلعلك خطبت أمرأة فأبوا أن ينكحوكها فأردت أن تزوجها ثم ترجع إلى الإسلام؟ قال لا

يعني ربما عملت هذا لإجل أمرأة تتزوج بيها وترجع للإسلام؟ قال لا

قال فارجع إلى الإسلام إذًا أما حتى ألقى المسيح فلا

حتى ألقى المسيح, لاحظ

فأمر به على فضربت عنقه ودفع ميراثه إلى ولده المسلمين

واحد مسيحي ثم يقولون الإسلام كان حاكم هذة البلدان بالسلام والمحبة

هذا ما وصلنا من النصوص الإسلامية

علي قتل المسلم الذي صار مسيحيًا أيضًا في العراق

شهدت عليا – رضي الله عنه – وأتي بأخي بني عجل المستورد بن قبيصة ، تنصر بعد إسلامه ، فقال له علي : ما حدثت عنك

يعني ما قصتك سمعت عنك بعض الأشياء؟

ما حدثت عني ؟ ! قال : حدثت عنك ، أنك تنصرت ، فقال : أنا على دين المسيح ، فقال له علي : وأنا على دين المسيح

اللعب الإسلامي أنا على دين المسيح وأنا أؤمن بالمسيح هو نفس الكلام الذي  لازال يقال لحد اليوم

فقال له علي : ما تقول فيه : فتكلم بكلام خفي علي

يقول راوي الحديث عبد الملك ابن عُمير

، فقال علي : طئوه

طئوه يعني دوسوه, أقتلوه دوسًا

، فوطئ حتى مات

يعني قاموا يمشون عليه حتى مات

فقلت للذي يليني : ما قال ؟ قال : المسيح ربه .

في السنن الكبرى للبيهقي كتاب المرتد باب من قال في المرتد يستتاب مكانه فإن تاب وإلا قتل

واحد مسيحي أسلم ثم رجع

لما رجع لمسيحيته قال له علي يعني ما هذا الكلام؟

قال أنا على دين المسيح

قال له أنا على دين المسيح أيضًا

لعب بالكلام

فقال له متى قبل المسيح قال له المسيح ربي

قال طئوه أقتلوه لأنه قال المسيح ربي

حرية العقيدة تمامًا على أصولها.

الدقيقة 1:15:44

نعرض شيوخ أخرين ثم أعود  لأكمال الحلقة

الشيخ أحمد النقيب: الدكتور الشرقاوي بيقول مفيش حاجة اسمها حد الردة في الإسلام

وأن القرآن لم يأتي بمسألة عقوبة المرتد

طب نعمل إيه فيما ورد في صحيح مسلم؟

قال رسول الله (ص) من بدل دينه فأقتلوه

بلاش دي

أرسل النبي عليه الصلاة والسلام معاذ ابن جبل وموسى الأشعري إلى اليمن

وأمرهم أن يأتلفا ولا يختلفوا وييسرى ولا يعسرا

فكان أحدهم إذا نزل قريب من أخيه زاره في الله

ذات يوم زار معاذ ابن جبل أبي موسى الأشعري

فوجد عنده رجل قد أجتمعت يداه عند عنقه وكان راكبًا بغلته

قال ما شأن الرجل؟ قالوا أرتد بعد إسلامه

أرتد. في صحيح مسلم

أرتد بعد إسلامه

قال أقتلوه

قالوا ما جئنا بيه إلا ليقتل أنزل

قال والله لا أنزل حتى يقتل.  فقتلوه

المرتد. هل يقتل ……

الشيخ محمد الحسن ولد الددو: نعم بالنسبة لما يرتد عن الإسلام بعد مادخل فيه وأستوعبه  وفهمه وعرف أنه دين الحق وأنه ناسخ لما سواه من الأديان

وأقر بيه وشهد أن لا إلله إلا الله وأن محمد رسول الله

أصبح مُأخذًا بيه فلا يُقبل منه إلا يرتد عنه إلى دين أخر أيا أن كان

وتبديله لدينه أواعتقاده لما يخالف  الإسلام

جريمة وجناية كبرى

المذيع: جريمة وجناية لأي شكل؟

الشيخ محمد الحسن: يتوجب قتله.

يقتل كما أن ما قتل مسلمًا واحد يقتل قصاصًا

وكما أن من زنا وهو محصن كذلك يقتل رجمًا

وهكذا هو يقوم عليه حد القتل

كذلك من ترك الصلاة عامدً

المذيع: ما البرهان على أنه يُقتل حدًا؟

الشيخ محمد الحسن:قول النبي صلى الله عليه وسلم من بدل دينه فأقتلوه

والحديث في صحيح البخاري وعملوه الخلفاء الراشدين المهديين بعده في المرتدين

ر:  إذًا عندنا مجموعة من الشيوخ من مورتنيا ولد الددو

عندنا أحمد النقيب من مصر, عندنا محمد حسان من مصر, عندنا شيوخ السعودية

عندنا من كل هذة البلدان الإسلامية

وفي الأخير يقولون حد الردة غير موجود في الإسلام

هؤلاء من أين أتوا بهم من السماء؟

من كوكب أخر؟

نشوف المذاهب الأربعة

المذاهب الأربعة, الحنفية: يخير المرتد بين الإسلام والقتل

الحنفية قالوا: إذا ارتد المسلم عن الإسلام – والعياذ بالله تعالى – عرض عليه الإسلام

وقع شره بأحسن الأمرين، وهما القتل، والإسلام

الفقة على المذاهب الأربعة

الشافعية قالوا : إذا ارتد المسلم، والعياذ – بالله تعالى – فإنه يجب على الإمام أن يؤجله ثلاثة أيام

فإن تاب ونطق بالشهادتين أو كلمة التوحيد خلى سبيله وإن لم يتب وجب قتله بالسيف فوراً

الفقة على المذاب الأربع والمرجع موجود لمن يريد الرجوع إليه

المالكية, المغرب يتبع  المذهب المالكي

. قال المالكية : يجب على الإمام أن يمهل المرتد ثلاثة أيام بلياليها وابتداء الثلاثة من يوم ثبوت الردة عليه

لا من يوم الكفر ويعرض عليه الإسلام عدة مرات

فلو حكم القاضي بقتله قبل المدة مضى حكمه

حتى لو كان قبل مدة الاستتابة

فإن تاب بعد الأيام الثلاثة ترك وإن أصر على الكفر قتل بغروب الثالث  ولا يغسل ولا يكفن ولا يدفن في مقابر المسلمين ولا في مقابر الكفار لأنه ليس منهم حيث إسلامة وإنما يلقى حتى يكون عبرة لغيره

المذهب المالكي يقول المرتد يقتل وترمى جثته لا يدفن لا مع الكفار ولا مع المسلمين

دة المذهب المالكي, الفقة على المذاهب الأربعة جزء 5 صفحة 369

الحنابلة قالوا: في إحدى روايتيهم أنه يجب الاستتابة ثلاثة أيام مثل المالكيةن والشافعية. وفي رواية أخرى عنهم: إنه لا تجب الاستتابة، بل يعرض عليه الإسلام فإن قبل ترك وإلا يتحتم قتله حالًا

المرجع الفقة عن المذاهب الأربعة جزء5 صفحة 370

طيب ماذا عن الشيعة, حد الردة عند الشيعة موجود

مثلًا جاء عن محمد بن مسلم قال: سألت أبا جعفر عليه السلام عن المرتد فقال: من رغب عن الاسلام وكفر بما أنزل الله على محمد صلى الله عليه وآله بعد إسلامه فلا توبة له وقد وجب قلته وبانت منه امرأته ويقسم ما ترك على ولده.

وفي حديث أخر

أن رجلا من المسلمين تنصر فاتي به أمير المؤمنين عليه السلام فاستتابه فأبى عليه ( إللي هو على ) فقبض على شعره ثم قال: طئوا يا عباد الله فوطئ حتى مات.

نفس الشخص إللي إتكلمنا عنه أنُ قال عنه طئوه قتلوه وطئًا

الكافي للشيخ الكليني الجزء السابع صفحة 256

ر: وهنشوف شيخ شيعي يؤكد هذا الكلام حتى يقال أن الشيعة ليس عندهم حد الردة

شيخ شيعي يؤكد وجود حد الردة نشوف

الشيخ صابر شبر: المرتد حكمه القتل

ر: إذًا الشيخ يقول أنه المرتد الفطري مثل حالتي أنا مرتد فطري

هذا يقتل هذا بدون استتابه في رأيه, والمرتد الملي يعني

إللي كان مسيحي وصار مسلم ورجع مسيحي مثلًا أو يهودي وعمل هذا الأمر

يعطوه الاستتابه تاب خلاص لم يتب يقتل

المرأة لا تسجن وعند كل صلاة يطلعوها يجلدوها مع الضهر يطلعوها تجلد توبي؟ لأ

يرجعوها مع المغرب يرجعوها يصير كل ما يأدن المؤدن أي

يعني بتجهز ضهرها للجلد بيصير الأدان عندها علامة على الجلد

كلام لا يصلح في هذا الوقت ينبغي أن يرمى ونتخلص منه

لأنه أضحوكة أمام العالم نحن في عصر حقوق الإنسان حرية العقيدة حرية التعبير

من حق الإنسان أن يغير عقيدته مسيحية يهودية أي شيء من حقه أن يغيره لا نكيل بمكايل مختلفة

حكم الردة عند علماء الإسلام, علماء الإسلام أقصد شيوخ الإسلام الأوائل من أعلام الإسلام

المغني لابن قدامه ج 12 صفحة 307

وأجمع أهل العلم على وجوب قتل المرتد وروي ذلك عن أبي بكر وعمر وعثمان وعلى ومعاذ وأبي موسى وابن عباس وخالد وغيرهم

نفس القائمة التي قولنا

التمهيد جزء 5صفحة 306

من ارتد عن دينه حل دمه وضربت عنقه والامة مجتمعة على ذلك وإنما اختلفوا في استتابته

يعني الامة مجتمعة على ذلك يعني حكوا الاجماع

ماذا يحصل للرتد في ماله وزوجته وأولاده؟

تطلق زوجته, تؤخذ أمواله, يؤخذ منه أولاده

ما هي الدول التي تطبق الأن حكم الردة؟

السعودية تطبق حد الردة, السودان فيها عقوبة حد الردة في الدول الإسلامية موجود

السودان: المادة 126

يعد مرتكبًا جريمة الردة كل مسلم يروج للخروج من ملة الإسلام يستتاب فإذا أصر على ردته يعاقب بالأعدام

في موريتانيا : المادة 306من القانون الجنائي عقوبة المرتد

يحبس ثلاث أيام يستتاب أثناءها فإن لم يتب حكم عليه بالقتل كفرا وأل ماله إلى بيت مال المسلمين

في القانون الجزائي الموحد لجامعة الدول العربية إللي أتعمل سنة 96

المواد من 162-165  يعاقب المرتد بالإعدام  إذا ثبت تعمده وأصر بعد استتابته وإمهاله ثلاثة أيام

في المادة 163 وتعرف المادة 162عقوبة المرتد

حالات حكم بالردة

محمد محمود طة سنة 1985في السودان

محمد الشيخ ولد امخيطير في موريتانيا إلى الأن محكوم عليه بالإعدام في موريتانيا

عندنا أشرف فياض في السعودية محكوم أيضاً بالإعدام في السعودية بسبب أنه أساء للذات الألهية معناه أنه صار مرتد

رائف بدوي حكم في أول الأمر بتهمة الردة ولما تراجع أمام المحكمة وأعلن إسلامة تم تحويل القضية من الردة إلى تهم أخرى

عندنا أدله كتيرة تدل على ثبوت حكم الردة في في الإسلام

الأن السؤال هل تريد أو تريدين أن تبقين سجينه في الإسلام أبداً؟

موعدي معكم في الحلقة القادمة وإلى اللقاء.


Download text file

Daring Question 437

You may also like

بصراحة | الحلقة 2 | الخلاص بين الإسلام والمسيحية
إحبائي المستمعين أحييكم في أسم المسيح وأرحب بكم في برنامج بصراحة وهو [...]
3 views
بصراحة | الحلقة 1| الله بين الإسلام والمسيحية
إحبائي المستمعين برحب بيكم في برنامج جديد برنامج بصراحة مع أخونا [...]
6 views
سؤال جريء 486 لماذا يصلي المسلم؟
رشيد: مُشاهدينا الكرام أرحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جرىء, [...]
10 views
سؤال جريء 484 الغرب والإسلام؟
رشيد: مشاهدينا الكرام ارحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جرء, حلقة [...]
3 views
سؤال جريء 483 هل الإسلام قابل للإصلاح؟
رشيد : مشاهدينا الكرام نرحب بكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جرىء, حلقة [...]
8 views
سؤال جريء 481 مفهوم الوحي بين المسيحية والإسلام
رشيد: مُشاهدينا الكرام ارحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء, [...]
3 views
سؤال جريء 449 ما هي نتائج الصحوة الإسلامية؟
مُشاهدينا الكرام أرحّب بكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء! حلقة [...]
8 views
سؤال جريء 417 مخطوطات صنعاء تطعن في صحة القرآن
ر: مشاهدينا الكرام أرحب بيكم في حلقة أخرى من حلقات سؤال جريء حلقة [...]
5 views
سؤال جريء 410 ظاهرة الإلحاد في العالم الإسلامي
مشاهدينا الكرام أرحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء حلقة [...]
12 views
سؤال جرئ 356 الولاء والبراء : أخطر العقائد الإسلامية
مشاهدينا الكرام أرحب بكم في حلقة الليلة من سؤال جرىء حلقة الليلة [...]
3 views

Page 1 of 13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.