سؤال جريء 481 مفهوم الوحي بين المسيحية والإسلام

رشيد: مُشاهدينا الكرام ارحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء, حلقة الليلة بعنوان مفهوم الوحي بين المسيحية والإسلام

واحد ممكن يسأل لماذا هذة الحلقة؟ لأن في الحقيقة رأيت الكثير من المسلمين يفهمون الوحي المسيحي من خلال المنظور الإسلامي, يعتقدون الوحي المسيحي هو عبارة عن وحي مكتوب في اللوح المحفوظ نَزل بيه الملاك جبريل على الأنبياء مُنجمً مُقسمً بحسب أسباب النزول, نَزل عبارة عن أيات متفرقة وبعد ذلك جُمع مثل ما جُمع القرأن هذا الإسقاط في المفهوم القرأني على الوحي في المسيحية يولد الكثير من سوء الفهم لدى المُسلم الباحث

الوحي المسيحي مُختلف, لم يكن المسيح في يومًا من الأيام حاملًا لكتاب بيديه أو يُملى على كتبته ما أنزل عليه ملاك مثلًا جبريل! ولم تكن تأتية اعراض الوحي يستيقظ ويقرأ عليهم ما تيسير من الأنجيل لا يوجد شيء مثل هذا في المسيحية ولذلك على الباحث الذي يريد أن يُقارن بين المسيحية والإسلام أن يبدأ من هذة النقطة عليه أن يسأل ما مفهوم الوحي في المسيحية؟

هل المسيحية تَحصُر طُرق الوحي في طريقة واحدة أو طريقتين مثلًا؟ هل الكاتب ليس له أي دور في كتابت الوحي؟ هل ثقافة الكاتب وأسلوب الكاتب لا يكون ظاهرًا في الوحي؟ هل معلومات الكاتب لا تنعكس على الوحي؟

لا يمكن أن تُحاسب المسيحية من مفهومك للوحي, على المسلمين أن يفهموا أن الوحي في المسيحية مُختلف عن مفهوم الوحي في الإسلام وهذة الحلقة هي حلقة خاصة عن توضيح الإختلاف

لن اناقش هل هناك وحي أصلًا؟ هل الله يتكلم؟ كيف تم جمع الوحي؟ كيف تم الإتفاق على قانونية الأسفار؟

كل هذا مواضيع مهمة لكنها مواضيع أخرى مُتشعبة ونحن في هذة الساعة نريد أن نَحصُر النقاش في دائرة مُعينة موضوعنا هو مفهوم الوحي بين المسيحية والإسلام

وارحب بالضيف سؤال جريء الجديد القس أشرف بشاي حتى اقدمك للمشاهد حضرتك تحمل شهادات في الاعلام وفي القانون وفي اللاهوت والآن في طور الحصول على شهادة الدكتوراه في اللاهوت في إحدى الجامعات الغربية

ا ب: مظبوط أخ رشيد

رشيد: ارحب بيك, شرفتنا في البرنامج

ا ب: شكرًا جزيلًا

رشيد: من إين نبدأ؟ يعني أول سؤال احب أبتدي بسؤال بسيط مامعنى الوحي بصفة عامة؟

ا ب: شكرًا أخ رشيد, احيك واحي حضرات المشاهدين, معنى الوحي؟ الوحي في أبسط التعريفاته هو ما ارسله الله إلى أنبياءه لكي ينقلُه كتابتًا للبشر, الوحي هو عملية اتصال بين الله والبشر من خلال الأنبياء بنقدر نحدد بوضوح أن فيها 4 عناصر اساسية الله هو المُرسل, البشر هما المستقبلين أو المستقبل , الرسالة الأعلامية أو رسالة الوحي الكتاب إللي بين إيدينا, وأخيرًا أداة أو القناة إللي الله إستخدمها من إجل توصيل وحيه إلى الناس الأنبياء في العهد القديم والرُسل في العهد الجديد, أبسط تعريف بسيط للوحي بشكل عام

رشيد: في المقابل الإسلامي جاء في موقع إسلام ويب هو تابع لوزارة الشئون الإسلامية في قطر يعني موقع رسمي يعرف الوحي شرعًا فا يقول التعليم الصادر من الله الوارد إلى الأنبياء ويقول أنُ نوعان بواسطة مَلك أو مباشر بلا واسطة مَلك والأثنان يكونان في اليقظة يا في المنام. ماهو التعريف المسيحي للوحي؟ يعني دا تعريف إسلامي أنا اريد أن أخذ التعريف المسيحي.

ا ب: جميل, التعريف المسيحي للوحي هو عمل روح الله في عقل بشري إرشادًا للأنبياء والرسل وكتبتة الأسفار المُقدسة ليظهروا الحق الألهي معصموين من الخطأ فكل ما كتبه المُلهمون لإرشاد البشر هو كلام اللة بالحق وهو الدستور المُعطى لنا من الله للإيمان والأعمال.

والنُسخ الأصلية التي خرجت من بين أيديهم معصومة تمامًا ولها سلطان إلهي, وكذلك كل نسخة مخطوطة كانت أو مطبوعة إذا طابقت الأصل كان لها نفس السلطان

وقد وصف الوحي أنه كامل أي كاف لتكميل هدفه وأن الأسفار المكتوبة بالوحي وأن كانت قد كُتبت بأيدي البشر بواسطة عقولهم وقواهم الروحية هي كلام الله. ويصدق القول أن الوحي عم الأفكار والألفاظ مش مجرد الفكر الذي نقلوه لكن الألفاظ التي كتبوا بيها

رشيد: طيب لو أنا إنسان عادي والكلام دة كبير عليا يعني تلخصهولي في جملة إزاي يعني لو عايز أسئل أنا مثلًا روحت لكنيسة حضرتك إنسان مُسلم مثلًا جيت لعندك وقولتلك بص قسيس أشرف عندنا الوحي في الإسلام هو الملاك جبريل بيقول لمحمد أقرأ راح محمد قال أقرأ باسم ربك الذي خلق راح الكاتب كتب الجملة دي عندكوا الوحي في المسيحية إزاي؟ اشرحهالي في جملة بسيطة علشان المشاهد البسيط

اب : الجملة البسيطة أن الله أعد مُستقبل الوحي سواء كان نبي أو رسول لإستقبال وحيه, الوحي في المسيحية ليس وحيًا تنزيليًا معندناش عنده أم الكتاب معندناش لكن عندنا رسالة جاءت من الله للإنسان من خلال الأنبياء وأنية الوحي كانوا مُجهزين ومُعدين من قبل الله لإستقبال هذة الرسالة في وقت من أوقات حياتهم فهما معصمُون حين إستقبلوا هذة الرسالة من الله ووصلوها للبشر

رشيد: طيب القرأن أيضًا بيحدد طُرق الوحي يقول وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ( سورة الشورى51 ) وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ( في وحي أو يكون في حجاب)  أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ  إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ

ممكن أنا بسمع أحيانًا بسمع الأعلان بسمع الوحي بسمع كلمات كتيرة في اللاهوت المسيحي ممكن تشرحلنا إيه الفروقات في المسيحية؟

لما بنتكلم عن الأعلان نحن نتكلم عن حاجة أشمل وأكبر من مجرد الوحي فالله أعلن أعلانات كثيرة جدًا لقلوب الرسل والأنبياء لكن لم يدونها لنا, يوحنا الرسل بيقول في أخر إنجيله وأشياء أخرى كثيرة فعلها يسوع فلو كُتبت واحدة فواحدة ما أظن أن العالم نفسة يتسع للكُتب

فالوحي أشمل وأعم,فالأعلان أشمل وأعم من الوحي ثم الوحي هو ما قصد الله أن يدون بأيدي الرسل والأنبياء وأخيرًا الأدراك الروحي إللي بيساعدنا في الروح القدس أن نفهم مادونه الأنبياء

يعني إحنا عندنا 3 حاجات مُختلفين, عندنا الأعلان وهو الأهم والأشمل ثم الوحي وهو مادون لنا في الكتب المقدسة في العهدين القديم والجديد وعندنا الأدراك الروحي عمل روح الله القدوس في الإنسان المؤمن لما يقرا الكتاب المُقدس يفتح الله ذهنه فاتبتدء البصيرة الروحية تعمل في حياته فيفهم اقوال الله.

إذًا ممكن اقول أنُ الأعلان في كلمة تُستخدم في المسيحية,الأعلان وهي كبيرة جدًا تشمل أشياء لم تصلنا والوحي هي الأمور التي اِختيرت والتي كُتبت عن قصد حتى تصلنا فالوحي أخص والأعلان أعم

ا ب: أعم وأشمل بالظبط

رشيد: والتانية إللي سمتها الأدراك الروحي هو إحنا لما نتعامل مع النص, دا إدراك روحي من الإنسان

ا ب: إدراك روحي, الروح القدس الذي أوحى للأنبياء والرسل بكتابت الوحي هو هو نفس الروح القدس روح الله القدوس إللي بيساعدنا نفهم اقوال الله لما نقرأها في الكتاب المقدس

رشيد: طيب لو عايزين نفصل في الإعلان يعني كيف يتكلم الله في المسيحية؟ يعني طُرق ال communication  تواصل الله مع البشرية في المسيحية؟

ا ب: عندنا طُرق كتير الله اتكلم بيها بس أنا هقول أهم خمسة الحقيقة أعلان الله في الطبيعة طريقة تكلم بها الله فالسماوات تُحدث بمجد الرب والفلك يُخبر بعمل يديه مزمور 19-1

رشيد: يعني لو خرجت أنا برا وشوفت منظر الغروب وشوفت منظر الشروق أو الاكتشافات مثلًا إللي اكتشفتها ناسا إمبارح مثلًا علنوا عنها كل دة يدل على أن وجود خالق فدة أعلان الله عن نفسة في الطبيعة

ا ب: دة أول اعلانات الله عن نفسة, الله أعلن عن نفسة في الطبيعة  ثم الله أعلن عن نفسه في التاريخ الإنساني فكل ما يحدث في الأمم من هبوط ممالك ومن صعود ممالك من ريسات تتسلط على ناس كل دة مُرتب من قبل الله, الله له سُلطان على الممالك وعلى الشعوب والأمم والكتاب يقول في سفر دانيال السماء سُلطان

سفر دانيال وسفر عاموس يمكن من أهم الأسفار إللي بتتكلم عن سُلطان الله في التاريخ الإنساني

رشيد: فاللي حصل في التاريخ ممكن نشوف فيه بصمات إللاهية في أحيان كتيرة يعني, تدخل الله في حاجات كتيرة فممكن نفهم من التاريخ أو ممكن نتعلم أشياء عن الله في التاريخ

ا ب: مؤكد التاريخ بيعلن حضور الله في حياة البشر فالله أعلن نفسة في الطبيعة, الله أعلن عن نفسة في التاريخ الإنساني, الله أعلن عن نفسة في الكتاب المقدس ودة موضوعنا إنهاردة الكتاب المقدس

رشيد: إللي هو الوحي؟

ا ب: الوحي في الكتاب المقدس, الله بيُعلن عن نفسة في عقل وضمير البشر فالله يتعامل مباشرةً مع خلقهّ وأخيراً الله أظهر نفسة في الأعلان الكامل والنهائي في وجة وفي شخص يسوع المسيح المُتجسد ابن الله المُتجسد لإجلنا

رشيد: أنا اريد تلخيص هذا الأمر, يعني الله يُخبر الناس عن نفسة في الطبيعة, في التاريخ, في الكتاب المقدس وحتى الذي لم يصله الكتاب المقدس ممكن يُدركوا من خلال الطبيعة من أشياء كتيرة وحتى في ضميره قولت؟

ا ب: في ضمير وعقل الإنسان, يعمل في ضمير وعقل الإنسان

رشيد: لأن بعض الناس يسألوني طيب إللي في الغابات موصولش وحيه, ماوصلوش رسالة, وموصلوش هذا, فبحسب كلامك أن أيضًا عندهم قانون أخلاقي مطبوع في ضمائرهم ودة ممكن يُحاسبوا بحسبه

ا ب:  مظبوط, وضمير الإنسان أما أن يشتكي ضدة أو يحتج لإجله وبالتالي حتى هؤلاء الذين لم يصلوا إليهم الكتاب المقدس نحن نؤمن بعدالة الله أن الله سيعرف جيدًا كيف يحاسبهم بناء على حجم النور الروحي الواصل إليهم

رشيد: طيب في الإسلام في طريقين مُحددين يعني يأما الوحي أن الله يكلمه وحيًا أو من وراء حجاب ممكن نسميه الطريقة الأولى والثانية يُرسل رسول

فمثًلا الله كلم موسى في الإسلام دة طريقة, الله بعت جبريل دة طريقة تانية, إيه طُرق الوحي في المسيحية

ا ب: الوحي في المسيحية اوسع قليلًا من المفهوم الإسلامي, عندنا في الكتاب المُقدس الله تكلم مباشرةً إلى الأنبياء في العهد القديم تحاور معاهم وكلفهم بتوصيل رسائله للشعب

رشيد: مثل موسى

ا ب: مثل موسى ومثل أرميا, كان في حديث مباشر بين الله وبين موسى النبي وقال الكتاب المقدس فمًا إلى فم وعيانًا أتكلم مع موسى

رشيد: إذًا بتتفقوا مع الإسلام في النقطة دي

ا ب: جزئيًا, نتفق مع الإسلام جزئيًا في هذة النقطة أن هناك حديث مُباشر بين الله وبين بعض الأنبياء وورد دة بوضوح في سفر الخروج عن موسى وورد بوضوح عن أرميا وعن أخرين في الكتاب المقدس

رشيد: طب إيه الطريقة التانية؟

ا ب: الطريقة التانية هي طريقة الرؤا والأحلام خمس مرات في العهد الجديد في إنجيل متى أصحاح 1 و2 الكتاب يتكلم عن الأعلان الإلهي أو الوحي الإلهي الذي جاء إلى يوسف النجار خطيب مريم العذراء وإلى المجوس الذين أتوا يسجدوا إلى المسيح ومرة في العهد القديم الكتاب ذكر في سفر العدد الله يتكلم إلى الأنبياء بالرؤا والأحلام إلى موسى فوجهًا لوجة

الرؤا والأحلام أهم إحدى المعاملات الإلهية والطرق الإلهية في توصيل رسائل الله

رشيد: وعلى فكرة دة أيضًا موجود في الإسلام ممكن نلمسة في بعض الأحاديث أن أول ما بُدء به رسول الله يقولون أول ما بُدء به هو الرؤية الصادقة أنُ الرؤية الصحيحة تيجي مثل فلق الصُبح يعني تتحقق مثل ماهي يعني لما يُخبر بيها, فهل هناك إتفاق يعني أنُ ممكن يكون وحي عن طريق الرؤية

ا ب: جزئيًا لأننا لا نرى هذا الطريقة مُنتشرة في الكتاب المقدس خليني اقول لحضرتك نمرة 3 و4 و5 إحنا قولنا الحديث المُباشر بين الله والنبي قولنا الرؤا والأنبياء لكن في كمان

رشيد: الرؤا والأحلام

ا ب: الرؤا والأحلام لكن في كمان الألهام الداخلي غالبية الأنبياء كان الله بيلهمُهم داخليا, أرميا

رشيد: داخليًا يعني يحس في نفسة

ا ب: يشعر في نفسة بالرسالة التي أتت إلية من الله في عقله وفي ضميره فيدونها للأخرين مرات كانت الرسالة صعبة زي رسالة أرميا مثلًا ربما حاول النبي أن يكتم الرسالة في قلبه ولا يوصلها فكانت كلمة الله في قلبه كنار مُحرقة محصورة في عظامه فيقول النبي فمللت من الإمساك  إمساك الرسالة ولم أستطيع فالكلمة هنا العبرية المُستخدمة في هذا الأمر بتوحي بالتثقل النبوي بالرسالة برسالة ثقيلة, بحمل ثقيل قصد الله أن يوصله إلى الشعب عن طريق أنبياءه

النوع الرابع من الإلهام أو القاعدة إللي احب اقولها في أثناء الإلهام عاش الرسل والأنبياء في حالة أستعداد دائم

رشيد: طب أنا كنت هسألك لية لأنُ المسلم إللي بيتابعني الآن عندو أنا زي ما قولت في المقدمة عندو تصور للوحي لما يجي يقرأ الكتاب المقدس هو مستني أن يشوف نفس الشىء يعني دة فيه شعر لازم يكون شعر يعني فصلة في مثلًا تتفكرون تتقون يعني يتذكرون يعني  كل الفواصل دي أو ضبحًا, وصبحًا, قدحًا,  كل الفواصل دي فادة توقع

الشىء الأخر إن بسبب إحنا اتعلمنا أن الوحي له مظاهر واعراض تُصاحبه لأن الرسول قيل عنه كان يَغيط كغطيط البكر, كان مثلًا يتعرق حتى في الجو البارد كان يغيب عن الوعي, كان يسمع صلصلة الجرس, كانت تدخل فخده, هل الوحي في المسيحية له اعراض مشابهة لهذا الأمر؟

عايزاة اقول قبل ما اجاوب على السؤال دة, في طريقة رابعة للوحي غير الإلهام الداخلي والأنبياء والرؤا والأحلام أن الوحي في المسيحية قد يأتي عن طريق الملائكة ودة التشابة بين المسيحية والإسلام

مرات مابناخدش بالنا من دور الملائكة في حمل رسالة الوحي إلى الأنبياء لكن مثلًا عندنا شواهد في سفر أعمال الرسل أصحاح7, 3 مرات يقول أستفانوس في خطابه أن التوراة أو الناموس أتى مُرتبًا عن طريق ملائكة 3 مرات ملاك الله الذي كان في البرية يُكلم موسى

مرة كمان في رسالة غلاطية أصحاح 3 آيه 19 ومرات في سفر الرؤيا كان الملاك يُكلم يوحنا الرائي الملائكة كوسطاء للوحي كانت إحدى الطرائق التي تعامل بها الله مع الأنبياء موصلًا إليهم رسائله

رشيد: إذًا في طُرق كثيرة؟

ا ب: في طُرق كثيرة ومتنوعة للوحي في المسيحية صعب كمان أن إحنا نُحصرها في هذة الطُرق إحنا أعتقد مُخلصًا يعني أن ربما كانت هناك طُرق أخرى أنا لا أعرفها

رشيد: طيب الأعراض هل في أعراض يعني هل في نبي مثلًا في المسيحية كان يسمع صلصلة الجرس وكان يغُط وكان يتعرق مثلًا في الجو البارد وكان يعني تحصله أعراض مثل هذا؟

ا ب: خليني اقول لحضرتك أن حوالي 90 في المية من الوحي الإلهي في الكتاب المُقدس جاء في ظروف عادية جدًا عاش الأنبياء والرسل كتبت الوحي المقدس حياة طاهرة, أختبروا حضور الله في الحياة العادية يعني بشكل طبيعي جدًا

فالله إستخدم علمُهم وأبحاثهم والتقاليد الشفوية التي وصلت إليهم وعلوم الأمم والمواد المكتوبة, قدرة الأنبياء على التحليل والفرز والأنتقاء والصياغة ورسالة الله المقدسة المباشرة, هذة العملية الطويلة والمعقدة إللي تداخلت فيها الخبرة الإنسانية مع التواصل الإلهي بالأنبياء هو كان القاعدة الأساسية للوحي المسيحي

الأساس بتاع الكتاب المقدس هو مجيء الوحي المسيحي للأنبياء والرسل في ظروف عادية

لكن كمان في حالات أخرى بسيطة جاء الوحي للأنبياء والرسل بين النوم واليقظة يعني مرة كدة في أعمال الرسل أصحاح 10 وأصحاح 11 يقول الرسول بطرس فحصلّتُ في غيبة يعني كنت بين النوم واليقظة فرأى رؤية

رشيد: بنسميها جاتله رؤية

ا ب: زي رؤية, رأى رؤية مُلاءة نازلة من السماء عليها أنواع مُختلفة من الأطعمة وقال له الله قم واذبح وكُل فرد بطرس لم أكل شىءً نجسًا قط. وكانت الرؤية دي الحقيقة مش لمجرد الأكل والشرب والأمور دي لكن كانت بغرض فتح الباب للأمم لقبول الإيمان المسيحي وضرورة أن تقبل الكنيسة اليهودية المؤمنين إللي جايين من الأمم دي كانت تطبيقًا وتصديقًا على كلام المسيح في أعمال 1 -8 تكونون لي شهودًا في أورشليم والسامرة إلى اقصى الأرض

رشيد: لكن مفيش الحاجات التانية يعني دة بين النوم واليقظة لا يُشبة لا من قريب ولا من بعيد الأعراض التي حكيتك عنها

ا ب: لا يُشبة لا من قريب ولا من لكن ربما كانت في أشارة بسيطة كدة لحالة من النشوة الروحية تحدث للنبي عند قبول الوحي, حالة من الحضور الإلهي الفائق زي مثلًا الرسول بولس حول نوعًا من الأعلان إلى وحي لما كتب في رسالة كورنثوس التانية أصحاح 12 أن قبل 14 سنة حصل معايا إختبار غريب أنا مكنتش عارف في الجسد لست أعلم أم خارج الجسد لست أعلم لكن حصل أني أختُطيفت إلى السماء الثالثة ورأيت أمورً لا يصوغ لإنساًن أن ينطق بها ثم حول الرسول بولس هذا الأعلان الألهي حولة إلى وحي لما دون لينا هذة الحادثة في الكتاب المقدس

 في كمان أشارة بسيطة كدة أنُ ربما حدث لدانيال النبي عند إستقباله للوحي نوعًا من النوم بعد أن تثقل بالرؤية الشديدة في أصحاح 10 من سفر دانيال فغطى نائمًا لكن المؤكد بالنسبالي هذا حدث وقت الرؤية لكن لم يحدث ذلك أثناء كتابت الوحي, حينما كتب هذة الرؤية كان يقظًا ومُنتبهًا لما يقولة ويكتُبة

رشيد:كما قولت الكثير من المُسلمين بيحاكموا الكتاب القدس بناء على مفهوم الوحي الإسلامي يعتبرون مثلًا أن صورة الوحي في الإسلام لازم تكون مُطابقة, يعني أنا عندي تصور لازم اجده في الكتاب المقدس وحين لا اجده, دة أحيانًا تعليقات بتضحك, (أنا قرأت الكتاب المُقدس لاقيته كلام عادي) هو كان متوقع يجي يقرأ مثلًا (والعاديات ضبحًا فالموريات قدحًا فالمغيرات صبحًا) ملقاش لاقي في البدء خلق الله السموات والأرض ولا شعر ولا قافية ولا أي شىء فقالك إيه دة؟ دة كلام عادي! دا أنا قرأت الإنجيل وجدته مثل القصص فين الجمال الشعري؟ فين الكلام الموزون؟ فين الأمور دي إيه رد حضرتك؟

 ا ب: طب أنا عندي ردين لهذا السؤال, الرد الأول يستحيل الحُكم على الكتاب المقدس على إنه كتاب واحد, الكتاب المقدس مكتبة إلاهية مكونة من 66 سفر غالبًا يمتلىء بأنواع مُختلفة ومتنوعة وكثيرة من الكتابات

رشيد: حتى لو سمي كتاب هو مجموعة كُتب

ا ب: مجموعة كُتب كثيرة 66 كتاب بكل تأكيد فيها أسفار شعرية زي مثلًا أيوب والمزامير والأمثال ونشيد الأنشاد والجامعة

رشيد: طب لية لما نقرأها بالعربي مش شعرية؟

ا ب: لأن ببساطة الكتاب المقدس  كتاب مُترجم عن اليهودية في العهد القديم عن العبرية في العهد القديم وعن اليونانية في العهد الجديد

فالشعر, أهم تعريف لكلمة شعر أنُ الكتابات التي لا تُترجم ودة على فكرة قاعدة تنطبق أيضًا على القرأن لأن القرأن حينما يُترجم

رشيد: لو قرأته بالفرنسي أو الأنجليزي راح الشعر

اب : بالظبط لن تشعر بهذا الجرس الموسيقي إللي موجود فيه وسيتحول عندها إلى معاني مش مجرد, مش قرأن حقيقي حتى هما المُسلمين

رشيد: بيقولوا ترجمة معاني القرأن

ا ب: بيقولوا ترجمة معاني القرأن وليست معاني القرأن, فالإجابة الأولي أن كتابنا المقدس مكتبة إلاهية, الأجابة التانية أن رغم أن الكتاب المقدس في شعر عبري وفيه كتابات شعرية يونانية كتيرة

رشيد: وجميلة حتى هي

ا ب: وجميلة جدًا ولها من الخصائص ما لا يوجد في الشعر العربي إنما لما تترجم هذة المقاطع الشعرية إلى اللغة العربية مش بتبان لكن طبعًا كل الدارسين وعلماء الكتاب المقدس وحتى إحنا في الكنايس في الأيام العادية عندما نشرح الكتاب المقدس في كنائسنا بنشاور على أن دي أجزاء شعرية ومايميزها من جمال ووضعها في اللغات الأصلية إلى أخرة..

رشيد: وإللي بيقولك لازم يكون لغة مُعجزة يعني إعجاز في حد ذاتة يعني أنا لما أقرأ أنُ إنجيل متى بيبتدي بسلسلة نسب, أنا بعض المُسلمين قالولي دة بيشبة السيرة عندنا لكن مُستحيل تقول هذا كلام الله قول عنه سيرة

ا ب: لأن الإعجاز في الكتاب المقدس إعجاز في المعاني مش إعجاز في الألفاظ, الكتاب المقدس هو رسالة الله مقدمة بالنعمة للإنسان من إجل خلاص الإنسان وضمان حياته الأبدية

رشيد: دة الهدف

ا ب: دة الهدف الرئيسي

رشيد: مش جمالية اللغة ولا يعجز الإنسان أنُ يضاهيه في اللغة

ا ب: بالتأكيد, بالتأكيد الله تكلم ليُفهم هايجي دة في الكلام, الله مش عايز يستعرض عضلات لُغوية وجمالية على الإنسان ويستعصي على الإنسان فهم الله بالعكس الله يريد أن يتواصل مع الإنسان من أول الكتاب المقدس من إفتتاحية سفر التكوين في البدء خلق الله السموات والأرض من عدد 3 فقال الله ليكن نور فكان نور

الله مُبادر, الله مُتكلم, الله يريد أن يتواصل مع الإنسان الخاطي ويقدم له رسالة النعمة والحب ويفتح أمامه باب الرجاء ويعرفه على شخصة علشان يتواصل معاه فايبقي في علاقة حُبية بين الله والإنسان هو دة الإعجاز في الكتاب المُقدس

رشيد: طب هل في نظريات للوحي في المسيحية

ا ب: اه في نظريات كتير, خليني بس اقول لحضرتك أهم 4 أو 5 نظريات

النظرية الأولي هي النظرية الطبيعية إللي فيها بيؤمن بيها بعض العلماء أنُ الوحي هو مجرد إلهام طبيعي داخلي أو بصيرة إنسانية بيقولوا أن الفنانسن والرسامين والشعراء والفلاسفة والعلماء والمُخترعين أعمالهم تدخل في نطاق الوحي الإلهي

رشيد: في ناس بينادوا بالفكرة دي؟

ا ب: اه طبعًا, حتى للأسف بعض علماء اللاهوت أو أساتذة اللاهوت مرات يقولوا هذا الكلام

رشيد: يعني النظرة الطبيعية أن الوحي موجود في أشياء كتيرة, يعني ممكن ارسم لوحة ويبقى وحي؟

ا ب: في ناس بتقول كدة, لكن هذة النظرية مشكلتها أنها بتُقلل من الدور الإلهي وبتخلي, بتوسع من مفهوم الوحي جدًا, وبتخلي ماهو وحي عندك ليس هو وحي عندي لأنُ…

رشيد: بيصير نسبي

ا ب: وهذة النظرية أيضًا تتجاهل مبدأ لاهوتي اسمه مبدأ النعمة العامة, النعمة العامة هو مفهوم لاهوتي يُقصد به هو أن الله أعطى للإنسان عقل وبصيرة فيمكن للإنسان أن يُبدع وأن يرسم وأن يكتب شعرً وفلسفة وهو مُجرد

رشيد: يعني نعمة الله شاملة لكل البشر وممكن كلهم يعملوا أشياء جميلة جدًا

ا ب: بالظبط, دي إللي بنقول النعمة العامة قد تجد مُخترعً, قد تجد فيلسوفً, قد تجد روائي, طبيب قدم للبشرية أجلّ وأعظم الخدمات, دة لا

رشيد: بنقول عنه موهوب

ا ب: موهوب

رشيد: مثلًا فنان موهوب, كاتب موهوب فا دي موهبة ملهاش علاقة بالوحي

ا ب: وساعات تجاوزًا الناس بتقول مُلهم, ربنا ألهمه يعمل كذا كذا.. لكن طبعًا دا خارج مفهوم الوحي في المفهوم المسيحي

رشيد: طب إيه النظريات الأخرى؟

ا ب: النظرية التانية هي نظرية الوحي الميكانيكي أو الأملائي, وأنا هنا في الحقيقة بفرق بين, بفرق بين الوحي الميكانيكي إللي أنا هاتكلم عنه وبين التنزيل, فكرة التنزيل فكرة معناها أن الكتاب موجود أساسًا وأزلًا في عرش الله ثم الله اعطاه للنبي لكي يوصله إلى الشعب في زمن من الأزمنة

رشيد: يعني على الأقل موجود في السماء حتى لو لم نقل عرش الله يعني مثلًا في لوح محفوظ أو

ا ب: أو في أم الكتاب

رشيد:سميها ماشئت

ا ب: اه, إنما أنا بفرق بين التنزيل, التنزيل لا يوجد في المسيحية بالمرة, التنزيل يوجد فقط في الإسلام لكن الوحي الميكانيكي  أو الوحي الأملائي يوجد أساسًا في الإسلام بنسبة 100% حسب مفهوم أحبائنا المسلمين لكن يوجد بنسبة ضئيلة جدًا جدًا في الوحي المسيحي

رشيد: إيه هو الوحي الميكانيكي؟ يعني أنا دائما احب أقرب المفاهيم للمشاهد البسيط

 ا ب: الوحي الأملائي أو الميكانيكي هو الوحي إللي ربنا قال فية للنبي بوضوح أكتب كذا

رشيد: فالنبي كدة وكأنه مُمسك من شخص يكتب أو يُملي على كاتب

ا ب: أو يُملى عليه ما يَكتُب

رشيد: وبدون تدخل منه, هذة ليست لغتي, هذة ليست كلماتي , هذا ليس اسلوبي, أنا مُجرد ساعي بريد

ا ب: بالظبط دا موجود من أول أسفار الكتاب المقدس من أسفار التوراه لحد سفر الرؤيا, يعني مثلًا عندنا خروج 20 نقدر نطبق عليها النظرية دي, دة وحي أملائي الله قال لموسى اكتب كذا

الله بالتحديد كتب على لوحي الشريعة الأولين إللي موسى كسرهم كتب عليه بأصبعه الوصايا العشرة لبني أسرائيل

رشيد: يعني الشكل الإسلامي للوحي, مش في مسألة التنزيل أنت قولت أن الوحي الإسلامي في مسألة التنزيل هي نزول من أم الكتاب ومُنزل مُفرق على الأحداث دة مش موجود في المسيحية خالص, لكن فكرة الكتابة الأملائية (اكتب) موجود جزء منها في الكتاب المقدس

ا ب: ينطبق ذلك مثلًا على خروج 20 الوصايا العشر, وينطبق أيضًا على خطاب العرش في سفر الرؤيا أصحاح 21

رشيد: كام نسبته في الكتاب المقدس؟

ا ب: يكاد يكون 2% أو أقل يمكن

رشيد: يعني 2% لكن في القرأن 100% هو وحي أملائي

ا ب: بالظبط كدة دي النظرية التانية إللي هي نظية الوحي الميكانيكي أو الوحي الأملائي

رشيد: طب إيه مُشكلتها؟ ليها أي مشكلة؟

اب: مشكلة هذة النظرية أنها بتلغي دور النبي في كتابت الوحي, تتعامل مع النبي وكأنه أله كاتبة, تتعامل مع النبي وكأن النبي مجرد typewriter

رشيد: طبعًا أنا أتساءل يعني لو واحد قالي أن الكاتب ليس له أي دور مجرد فكرة يعني اقول مثلًا لماذا كتب محمد اللغة العربية؟ لماذا لا يكتب بالصينية؟ أليس أنُ الكتابة بلغة معينة يعرفها الكاتب دليل على أن الكاتب له دور؟

رشيد: مؤكد وكمان فهم الكاتب وفهم النبي للألفاظ التي أتت الرسالة من خلالها الألفاظ والمعاني والمصطلحات والثقافة

رشيد: مثلًا لماذا يكتب, لوكان وحي أملائي لا دخل للكاتب فيه لماذا لا يكتب بالفرنسية أو يكتب بلغة أخرى من لغات العالم لماذا بالظبط هذة اللغة التي يعرفها الكاتب بالظبط؟ فا في سؤال هنا

ا ب: بالظبط فالوحي الميكانيكي أو الأملائي موجود بنسبة قليلة جدًا في الكتاب المقدس و أنا اديت بعض الأمثلة على كدة لكن في كمان أمثلة تانية خلينا ضيق الوقت اقول لحضرتك النظرية الثالثة في موضوع الوحي المسيحي

النظرية الثالثة بيسموها نظرية السيطرة الإلهية حاجة كدة تُشبة التنويم المغناطيسي وبيقولوا فيها أن الله استولى تمامًا على الكاتب والنظرية دى موجودة حتى من العهد القديم

رشيد: التنويم المغناطيسي؟

ا ب: يوسيفوس المؤرخ وفيلو الفيلسوف نادوا بهذة النظرية واستخدمها أحد العلماء المسيحين في الحديث عن الأنبياء الكذبة, سيطرت الروح الشرير على الأنبياء الكذبة هو النبي في هذة الحالة النبي الكاذب لا يملك من أمر نفسه شيئًا لا يملك سُلطانً على مقاومة الرسائل التي أتت إليه من الروح الشريرة

فا دي نظرية موجودة لا تنطبق بالمرة على الوحي المسيحي إللي موجود في كُتب العهد القديم والعهد الجديد.

رشيد: أشكرك قسيس اشرف على هذة الحلقة إللي مرت بسرعة, أشكركم مشاهدينا

إلى اللقاء في الحلقة القادمة.


Download text file

Daring Question 481

You may also like

بصراحة | الحلقة 2 | الخلاص بين الإسلام والمسيحية
إحبائي المستمعين أحييكم في أسم المسيح وأرحب بكم في برنامج بصراحة وهو [...]
3 views
بصراحة | الحلقة 1| الله بين الإسلام والمسيحية
إحبائي المستمعين برحب بيكم في برنامج جديد برنامج بصراحة مع أخونا [...]
6 views
سؤال جريء 486 لماذا يصلي المسلم؟
رشيد: مُشاهدينا الكرام أرحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جرىء, [...]
10 views
سؤال جريء 484 الغرب والإسلام؟
رشيد: مشاهدينا الكرام ارحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جرء, حلقة [...]
3 views
سؤال جريء 483 هل الإسلام قابل للإصلاح؟
رشيد : مشاهدينا الكرام نرحب بكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جرىء, حلقة [...]
8 views
سؤال جريء 449 ما هي نتائج الصحوة الإسلامية؟
مُشاهدينا الكرام أرحّب بكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء! حلقة [...]
8 views
سؤال جريء 437 ما هو أساس حكم الردة في الإسلام؟
ر: مشاهدينا الكرام كل عام وأنتم بخير وتمنياتي للجميع بسنة سعيدة مليئة [...]
1 views
سؤال جريء 417 مخطوطات صنعاء تطعن في صحة القرآن
ر: مشاهدينا الكرام أرحب بيكم في حلقة أخرى من حلقات سؤال جريء حلقة [...]
5 views
سؤال جريء 410 ظاهرة الإلحاد في العالم الإسلامي
مشاهدينا الكرام أرحب بيكم في حلقة جديدة من حلقات سؤال جريء حلقة [...]
12 views
سؤال جرئ 356 الولاء والبراء : أخطر العقائد الإسلامية
مشاهدينا الكرام أرحب بكم في حلقة الليلة من سؤال جرىء حلقة الليلة [...]
3 views

Page 1 of 13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.