.صندوق الإسلام 50 : كلام جديدعن الاسراء

أهلاً بكم مشاهدينا الكرام في حلقة جديدة

أو مجموعة حلقات جديدة من سلسلة صندوق الإسلام

أحنا عودناكم أن أحنا بنعمل نوع من التنوع في الحلقات

بدأت أنا بعشرين حلقة عن محمد و عن نشأة الإسلام

و بعدين ابتدينا نتكلم في المخطوطات الأولي للقرآن

و بعدين ابتدينا ندخل في موضوع القَصص القرآني و مصادر القرآن

و بعدين أنا جيت للعهد الحديث و مشاكل الإسلام مع العصر الحديث

وابتدينا نلبي بعض طلباتكم

أنتم متابعين لينا

و أحب أشكرهم علي ولائهم للبرنامج

و إن أنتم بتدونا نصائح للبرنامج و بتطلبوا  موضوعات معينة

طلبتوا مجموعة موضوعات هنحاول في الحلقات القادمة إن احنا نتعامل معها

طلبتوا إن احنا نتكلم عن موضوع الإسراء و المعراج

طلبتوا إن احنا نتكلم عن بعض الصحابة و علاقتهم بالقرآن مثل سَلمان الفارسي و عُمر بن الخطاب

و مواضيع أخرى سنقوم بمناقشتها في الحلقات القادمة

و نحتاج طبعاً و دة كان طلب من طلباتكم إن احنا نستضيف الأستاذ محمد المسيح مرة أخري

اللي سار لية جمهور عريض بيت مشاهدين حلقات صندوق الإسلام

مرحباً الأستاذ محمد المسيح و حمدالله علي السلامة

الله يسلمك اشكرك

النهاردة هنتكلم عن موضوع الإسراء والمعراج

او الإسراء بس لأن المعراج في الكلام كتير

في حصل جدل من كام شهر أو سنة في مصر

عن قصة الإسراء بالتحديد

الدكتور يوسف زيدان و هو متخصص في المخطوطات

قال إن يعني قصة المعراج لم تحدث

و أنها مجرد رؤية

و أن قصة الإسراء مكشوك في أمرها

أنها اصلاً مقصود بيها من مكة الي القدس

حضرتك قمت بعمل أبحاث مع الباحث الفرنسي إدوارد كاليه

و كان عن الآيات الموجودة في القرآن

التي من المحتل أنة تم إضافتها فيما بعد للنص القرآني

و كان من ضمن هذه الآيات

الآية الأولى من سورة الإسراء  اللي بتقول

سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حولة لنريه من آياتنا إنة هو السميع البصير

اية قصة هذه الآية

و اية قصة الإسراء من وجهة نظر علمية بحثية

ماذا قال إدروارد كالية ؟

ماذا قال الباحثون الغربيون المتخصصون في الدراسات القرآنية عن هذه الآية

نعم, نعم

هو أولا للأسف علمائنا الأجلاء رسخوا في ذهنية المسلم هذه القصة

و اعتبروها إنها قصة حقيقة

غير أن الدراسات العلمية تثبت إنها قصة من نسج الخيال و ليست قصة حقيقة

لأن النص القرآني نفسة يدمر هذا الإدعاء

مثلا لو أخذنا علي سبيل المثال نفس السورة سورة الإسراء الآية ثلاثة و تسعين

تماماً فهي تدمر هذا الزعم

الآية اللي هي بتقول أو يكون لك بيت من زخرف أو ترقي في السماء و لن نؤمن لرقيك حتي تأتينا بكتاب نقرؤه

حاجة زي كدة

نعم

حتي تأتي لنا بكتاب نقرؤه

نعم , هي تنفي هذا الإعاء أنه انتقل

كيف تنفي ,هما طلبوا منه أن يرقى في السماء

يرقى في السماء علي اساس يا إما المعراج يا إما الإسراء

الإسراء كمان بواسطة ……

فهو رد و قال سبحان ربي إن كنت إلا بشراً رسولاً,يعني مش هاقدر اعمل كده

بالضبط ,فالعلماء و الباحثين خصوصاً الباحثين الألمان هم يعني كانت لهم المبادرة في دراسة النص القرآني دراسة علمية ,دراسة نقدية بنائه

و الوصول إلى الحقيقة

بحثاً عن الحقيقة و ليس إدعائات فقط

فنرى مثلاً أن الباحث الألماني جوستف وايل

نعم هو تحدث عن هذه الآية بالذات و قال إن هذه الآية اضيفت لاحقا إلى القرآن بعد موت محمد , بعد موت الرسول

لأي سبب؟

لسبب أنها لا توافق النص و لا تتماشى مع سياق النص

خلينا نقرأ الآيات الأولى من سورة الإسراء و اشرحلنا النقطة دي بالتحديد

يعني عندنا

سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حولة لنرية من آياتنا إنه هو السميع البصير

نعم

الآية اللي بعدها

و آتينا موسي الكتاب و جعلناه هدى لبني إسرائيل ألا تتخذوا من دوني وكيل

نعم ,شايفين الآية الأولي لو كانت إذا تحدثت عن الرسول

اية دخل باقي الآيات بالنسبة لموسى و بني إسرائيل دة من جهه

من جهه أخرى إن القافية أو أخر الآيات

يعني تختلف الآية الأولى عن باقي كل الآيات في القرآن في هذه السورة

من ناحية القافية أو من ناحية ال…

من ناحية التنوين

فنرى مثلا في الآية رقم 2

يعني في الآية الأولى هو بيقول السميع البصير

البصيرُ

و في الآية الثانية وكيلاً , شكوراً ,كبيراً ,مفعولاً , نفيراً

إذاً يعني قوافي باقي سورة الإسراء كلها متناغمة في الآيه الأولى

نعم

و هو هذا الشئ اللي خلى جوستف وايل يقول أنه أولاً من ناحية المعني لا علاقة لها

إن إسراء الرسول بقصة بني إسرائيل

نعم

و الشئ الثاني إن موضوع المسجد الحرام و المسجد الأقصى

لا، المسجد الأقصى كما نعرف أنه بُني في عصر عبدالملك بن مروان

فبالتالي وقت الرسول لم يكن هذا البناء فبالتالي يعني أكيد هي إضافة جائت بعد موت محمد

هو لم يحدد يعني إشارة

هو في يعني نقطة تعرضت لها في إحدي الحلقات و احنا بنتكلم عن دور عبدالملك بن مروان في صياغة سورة الإسلام التي نعرفها اليوم

كان القدس بالنسبة له طبعاً مكان مهم جداً

أولاً طبعاً كونها كانت مدينة مقدسة عن اليهود و عند المسيحية

و هذه ظاهرة نراها في التاريخ دائماً

أن كل من يأتي بديانة جديدة ،هو يبني مقدساته علي اطلال مدن مقدسة أخرى

فكانت القدس طبعاً محل تنافس

مع اليهود و مع المسيحين من نقطة

و طبعاً في الرواية اللي احنا                                                                                                                                                    في مكة عمل الخلافة ضد خلافة الآمويين

ثورة ضد عبدالملك بن مروان

و كان يستغل الحجاج الذين يأتون الي مكة للتحريض علي عبدالملك بن مروان

و قيل أنة بهذا السبب قام عبدالملك بن مروان بنى قبة الضخرة

و حتى يأتى الحُجاج إليها

و جاء في هذا العصر ,ظهر في هذا العصر كمان حديث يقول لا يُشد الرحال إلا إلى ثلاث و منهم المسجد الأقصى كمكان حج كمان للقضاء علي هذا التنافس

بس نرجع للنص القرآني مرة تانية

نعم

سبحان الذي أسرى بعبدة ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى

طبعا هنا مش مذكور مين العبد

نعم

و حتى مش مذكور المسجد الأقصى أي مسجد لكن احنا سمناه فيما بعد المسجد الأقصى علي أساس ذهه الآيه

نعم

و لكن المفروض إن الآيه دي تكون نزلت في السنة العاشرة من الهجرة بعد موت خديجة

يعني السنة العاشرة من البعث

يعني قبل الهجرة بسنتين أو ثلاث سنوات

نعم

في التوقيت دة مكنش فية مسجد أقصى

و مكنش في حتى المنطقة دي بالذات فيها النهاردة المسجد الأقصى

كان حتى يُقال أنها مقلب زبالة

نعم

يعني كان مكان مهجور حتى بعد فتح العرب

نعم , بس أولاً لازم نرجع للباحثين الألمان نشوف مثلاً إن بالنسبة تيودور نولديكا

إن هو قال  يجوز لنا أن نرى في الإسراء الليلي عملاً قام بة بطل دين أخر من عصور الخوالي لكن هذا التفسير يخلق صعوبات جديدة فليس من بين الشخصيات الكتاب المقدس التي ترتبط بالكعبة آدم و إبراهيم منتنقل عنة معجزة كهذه

بمعنى أن الشخصيات اللي هي في الكتاب المقدس لأسرى أو اللي طلعت للسما زي ايليا النبي أو كمثل الني أخنوخ اللي هو ادريس في القرآن

يعني ليس لها علاقة بمكة أو الكعبة

يعني اللي له علاقة مباشرة هو ابو الانبياء ابراهيم

علي اساس أنه اعاد بناء الكعبة و آدم من قبل

يعني كانت اول بناء للكعبة كانت بحسب الروايات الإسلامية ان تعود لآدم

يعقب نولديكا علي قول وايل

و يقول إنة ليس في الآية ما يربطها بما يليها هي ملاحظة صائبة

صحيح اللي هو بيقولة

لكنها بلا أهمية بالنسبة لمسألة صحة الآية , بالضبط

لأن احنا عندنا في القرآن أحياناً بتبدأ الآيات

آيات القرآن أو سور القرآن بتبدأ أحياناً بآية و بعدين يتحول الموضوع

يعني هذا ليس جديد

صح

الجديد طبعاً اللي حضرتك نوهت إلية هو حكاية إن التنوين أو القافية تختلف

نعم ,نعم

يعني هذا شئ نادر في القرآن إن تُكسر القافية من اول آية

نعم , نعم ,نعم

دة اللي ممكن يخليها إن الآية ممكن تكون صحيحة

بس ممكن متاخدة من مكان تاني

نعم , نعم , نعم

و محطوطة في هذا السياق

لأن السورة الكاملة بتاعتة الإسراء حتى اسمها الرسمي

هي سورة بني إسرائيل

فعلاً

و السورة كلها بتحكي قصة بني إسرائيل و ….

سوف نرى ,أنا آسف قطعت كلام حضرتك  بس هنشوف الموضوع دة بتدقق حتي نبيت للمشاهد الكريم أين هي الإشكالية

البحث اللي حضرتك حكيت عنة مع الباحث الكبير ماري إدوارد جاليه

و اللي هو تطرق إلى عدة آيات

أكتر من 43 آية

فيها احتمالية انة اضيفت لاحقا للقرآن و انا اشتغلت عليها شخصيا علي اساس المخطوطات

هو بيقول إنة الجزء الأول من الآية : سبحان الذي أسرى بعبدة ليلاً

دي فعلا تعود لنفس النص

نعم

بس باقي الجزء التاني من نفس الآية يعني هو يقول أنها اضيفت لاحقا في عهد عبدالملك بن مروان

لكن بالنسة لي أنا شخصيا أنا بشوف أنة ليس هي الفرضية الوحيدة أنة الجزء الأخير من الآية الألى أنها اضيفت لاحقا و إنما هناك ممك تكون تعود لسورة أخرى في القرآن و نحن لا نعرف بالضبط أين مكانها

أو هي تعود لنص قد سقت

ما يسمي عند علماء الإسلام بما نسخ حرفة

فا اللي شايفين إن :سبحان الذي أسرى بعبدة ليلاً عندنا تونين هنا

ليلاً تمشي

في نهاية الآية هنا

 سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً

هي هيك

لكن كلمة بعبده ممكن قرأتها عباده

لأن مكنش فية ألف مد

بالضبط

و لما بنفحص المخطوطات و شوفنا علي سبيل المثال و الحصر

مخطوطة السمرقند في سورة البقرة الآية تسعين

بتقول : علي من يشاء من عباده

و نحن نرى كلمة عباده

عبده

مكتوبة عبده يعني هي عباده طبعا

أنا هاحط كدة

عشان نبين للمشاهد الكريم أن كلمة عباده جائت بدون الف

هما عادةً بيحطوا الألف صغيرة فوق

إذاً من الممكن أن تكون الآية الأصلية

سبحان الذي أسرى بعباده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى اضيفت فيما بعد في عهد عبدالملك بن مروان

دة احتمال

لوضع قدسية علي القدس

نعم

لجعلها زي عاصمة روحية للمسلمين لتنافس مكة التي كان يحتلها في هذا لاوقت عبدالله بن الزبير الذي خرج عن عبدالملك بن مروان و عمل خلافة مستقلة

نعم  , نعم

طيب اية اللي يدعم فكرة إنة مش عبده لكن عباده

نعم , هذا السؤال جيد جداً

لأن عندنا ثلاث آيات في القرآن  تدعم هذا القول

عندنا الآية الأولي هي في سورة طه الآية 77

فهي بكل وضوح بتقول : و لقد اوحينا موسى أن أسرِ بعبادي

فهنا جائت بالجمع بعبادي

يعني يقصد هنا العبرانيين اللي هما هربانين

بني إسرائيل أثناء التيه أو أثناء الخروج من مصر

نعم

ف الآية 77 من سورة طه تقول أن الأمر بيكون إلى موسى من عند الله أن أسرِ بعبادي

و الأسر هنا معناه السير أو المشي

نعم , نعم

يعني مش الطيران ؟

لا مش الطيران

طبعاً

الآية الثانية جائت في سورة الشعراء

سورة الشعراء الآية 52

بتقول : و أوحينا إلى موسى أن أسرِ بعبادي

شايف أن……

اهي الآية التانية نفس …….

 انك متبعون

و أخيراً في سورة الدخان الآية 23 : فأسرِ بعبادي ليلاً

هو بيحدد حتي التوقيت زي الآية التانية : سبحان الذي أسرى بعباده ليلاً لو خدناها علي عباده

نعم ,نعم

هي هذه ال……

و حتى نكون منصفين في اثنين في آياتين في القرآن تتحدث عن إسراء لوط مع عائلته

و لكن هذا الموضوع لا يمشي مع سياق الآيات

احنا بنقول عباده و ليس عبده لأن حتي أسم السورة

كما حضرتك اشرت بني إسرائيل

بني إسرائيل تتماشي تماماً مع عباده بني إسرائيل

يعني سبحان الذي أسرى بعباده ليلاً ممكن تكون فعلاً هى ال……

احنا بنشوف إية هي التفسيرات المحتملة

التفسير الأول سبحان الذي أسرى بعباده ليلاً

نعم ،نعم

إن يكون بني إسرائيل و يكون الجزء التاني من الآية اُضيف فيما بعد لوضع قدسية علي القدس بالتحديد إن المقصود بها هو النبي محمد و إن إسرائه من مكة إلى القدس و طيرانه بقصة البوراق

أو إن متكنش الآية اصلاً لها علاقة بالسورة

مع سورة أخري

أو أُسقطت هذه السورة

هو طبعاً لو اخدنا الآية التانية بيقول: و أتينا موسى الكتاب

فمينفعش سورة تبدأ ب وأتينا محتاجة شئ قبلها

فاحنا لو قولنا سبحان الذي أسرى بعباده ليلاً إنة هو السميع البصير

يعني بلاش المسجد الحرام و المسجد الأقصى بس

لا و لكن القافية اتكسرت

نعم , يعني سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً و نكمل

و نكمل الآية التانية فتمشي مع التنوين أو القافية

قصة البوراق طبعاً منتشرة جداً في التراث الإسلامي

و في ليلة يحتفل بيها في كل المؤسسات السُنية يعني ليلة الإسراء و المعراج

أول شئ و الأزمة و اللي الدكتور يوسف زيدان تعرض ليها طبعاً

إن خلط الإسراء بالمعراج مسبب مشكلة

إن سورة الإسراء المفروض إن هى من السور المتأخرة في مكة

نعم

في السنة العاشرة أو السنة الحادية عشرة من البعث

و سورة النجم اللي فيها إشارة إلى المعراج

نعم

قبلها بخمس سنوات

عند قصة الغارانيق و هكذا و ما ضل صاحبكم وما غوى و ما ينطق عن الهوى

هنشوف الموضوع دة في إحدي الحلقات و هنطرق لية

نعم

طيب البوراق

هذه القصة معقول تكون نسج خيال كامل لحد بيكتب السيرة أو الناس اللي بتقول الحديث في عهد عبدالملك بن مروان إن هو عايز يدي القدس مكانة خاصة

و يدها قدسية فتُختَرع قصة اطيران ليلاً و هكذا

طيب لو احنا خدنا قصة البوراق هل ليها أى أصل في ثقافات أخري

أحنا عملنا مجموعة حلقات عن مصادر القرآن و القصص متاخدة منين و عرفنا إن في قصص كتيرة نمن اللي مذكرة في القرآن ليها آثار بل حتي بالنص متاخده من نصوص أخرى و ثقافات أخرى

أين في الثقافات الأخري قصة ممكن نقول إنها شبيه بقصة البوراق

نعم , عندنا قصة في القصص الزرادشتية علي أساس نبي الزرادشتي دة بيطير بجمل مجنح

و لكن أنا أستبعد هذا الطرح و اللي بشوفة أكتر هو

مع إن في تشابة بين الديانة الزرادشتية و الإسلام  في مواضع كثيرة

في مواضع هنراها بعدين و لكن نشوف اللي هي الصورة الأقرب بالنسبة لصورة البوراق

لأن البوراق يُقال عنة عند العلماء في الإسلام أن هو دابة ٌأبيض فوق الحمار و دون الغل

هو طبعا بجناحين بيطير و هذا المشهد بنراه في المتيولوجيا اليونانية عند الإغريق أنة في حصان أسطوري له جناحين أسمة  بيجاسوس

طبعا , طبعا بيجاسوس معروفة و قصة مشهورة

فبيجاسوس هذا لو حابين نحكي عن قصة

إية حكايته ؟

أنا عندي بعض التماثيل هنا هتساعدنا

عندنا في واحدة كانت سيدة جميلة تغتسل جنب البحر فرأها إله البحر اللي هو بوسيدون

أراد يعني أن يعاشرها

أستغفر الله العظيم يارب

فهي طبعا هربت للمعبد بتاع آتينا اللي هي إلهة الحكمة هي تستججير بيها

فإلهة الحكمة آتينا طبعا ساعدت ميدوزا

جعلت من شعرها أفاعي و جعلتها كل من يراها يتحول إلي حجر

و تقول الأسطورة إن فية بطل من أبطال اليونان اللي هو بيرسيوس

هذا البطل كان يريد التزوج من إحدي بنات الملك

فالملك طلب يعني كمهر لهذه الأميرة رأس ميدوزا

طبعاً كان اللي بيروح مش بيرجع لأنه كان يتحول إلى حجر

فهذا البطل الإغريقي هو استطاع بدرعه

كان بيبع علي الدرع و يحارب و يقطع الرؤوس بتاعت التعابين و بعدين قطع رأسها

ف الأسطورة بتقول أنة من دم ميدوزا طلع البيجاسوس اللي هو فرس مجنح

و طبعا استخدمة بيرسيوس و طار بة في السموات

فطبعاً هناك الإله زيوس قد استخدم أو طلب مساعدة هذا الفرس المجنح في الحروب التى كانت تقام بين ألهة الأشرار و الأخيار و نقل الأبطال لجبل الأولمبياد

ف إكراماًله جعل منة إله البرق

و هو عبارة عن نجوم في السماء

طب البوراق جاية من البرق

نعم ,نعم جاية من البرق

و عندنا في إحدي اللغات القديمة اللي هي كانت في بلاد الأناضول يعني تقريباً 600 سنة ق.م

و هي كانت لغة اسمها اللوفية

اللغة دي كلمة ساس بها معناها برق

اللي هى جاية منها كلمة بيجاسوس

بالضبط ,معناها بها برق

و كلمة بوراق أو البوراق هى نفس الكلمة

فهو يشير إلى نفس الحيوان الأسطوري الذي يطير في السموات

الذي يطير بسرعة البرق

نعم ,هي هذه القصة بإختصار

قصة مسلية جدا علي فكرة

ممكن نعمل برنامج للأطفال بالحاجات الجميلة اللي حضرتك جبتها دي

إذاً القصة معروفة بيجاسوس إله البرق اللي بيطير في السموات بسرعة البرق و يحقق للإله يعني طلباتة حتي عند الملك سليمان كان في قصة

إنة عنده أحصنة مجنحة

نعم ,اللي هي الصافينات

صافينات الجياد

الصافيات لها قرأة أخري

بس طبعاً النص القرآني لا يتحدث عن الملك سليمان أنة كان عنده خيول تطير و هذا طبعا في الخرافات اليهودية كانت منتشرة

كان في حديث عائشة , أعتقد في سونن أبي داود موجود

بيتكلم عن أن بعد معركة خَيبر أعتقد أن هو جاء النبي دهل عليها و هي بتلعب بالدمية بتاعتها و كان منبين هذه الدمى فية حصان له جناحان

فهو بيسألها إية اللي معاكي دة

فهي بتقول حصان له جناحان

فهو النبي ضحك حتي هو بيقول : حتي بانت نواجده

يعني سنانة بانت من الضحك يعني حصان و له جناحان

يعني هو مستغرب

نعم

ف أنا لما بقرأ الحديث دة أنا اللي بستغرب

يعني بقول تاني أم الزهايمر

المفروض خيبر دي سعني سنة 5 هجرياً أو 6 هجرياً

يعني بعد الهجرة بكذا سنة

هي خَيبر كانت 629 يعني تقريبا السابعة

السابعة أو الثامنة بعد الهجرة

طيب يعني المفروض الإسراء

حصل قبل الهجرة

يعني هو تعرف علي إن في حصان له جناحان و طار بيه في نفسة

يعني هو الشاهد علية

نعم , نعم

ف إزاي يكون مستغرب فيما بعد إن في حد بيحكي ها القصة

ف دة ينفي لو الحديث دة صحيح

نعم

ينفي إن قصة الإسراء و المعراج برمتها تكون حصلت يعني و إلا مكنش هيضحك علي حاجة هو نفسة اللي جه حكاها قبل كدة إن فية حصان مجنح دة اخدة و طار بية و وداه للقدس

صحيح , صحيح و لكم هذا الحديث نفيسة اللي هو موجود في أو أخرجة أبو داود عن عائشة

و هي اللي بتحكي عن هذا لاموضوع و كذلك معاوية بن أبي سفيان ف اللي رد علي هذا الحديث

لأن في ناس أو في بعض اللي ردوا علي الحديث أنة هي كانت صغيرة

رغم إن إحنا نشوف خَيبر يعني المفروض إنها كان عندنا على الأقل 17 سنة

و الشئ التاني إن معاوية بن أبي سفيان كان كافر وقتها فكل الأدلة تفيد أن هو اللي مكنش فيه تناغم بين قصة الإسراء و الاحاديث

أشكرك جداً أستاذ محمد الوقت داهمنا و دة دليل إن الحلقة شيقة جدا

تلخيص بسيط إن في آية واحيدة في القرآن بتقول سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً

محدش قال مين عبده

محدش قال من فين لفين بالظبط

المسجد الأقصى ده موجود فين

نُسجت حولها قصة كبيرة صارت في عصب الهاوية الإسلامية و علاقتنا بالقدس و مشاكلنا مع اليهود و الدنيا كلها أو المسيحين على قدسة هذا المكان

لما بننسي الأساطير و نرجع للبحث العلمي نكتش أن القصة برمتها لها يعني مصادر أخرى

سواء قصة أخنوخ أو سواء قصة بيجاسوس الحصان الإغريقي المشهور

و أستخدمت الآية لتوظيف سياسي معين لكن بالنسبة لنا لأن احنا بنعتبر كل آية من القرآن مقدسة و جاية من ربنا مباشراً فبنئمن إن هي حقيقة

لذلك حلو جدا إن احنا نبحث و ندور و نقارن القصص بالقصص غلشا نفهم الهدف من كده إن احنا نفهم بس

و كل واحد يدور بنفسة

تابعونا علي HAMED .TV

و علي BOX OF ISLAM  في  FACEBOOK

نراكم في الحلقات القادمة


Download text file

Box of Islam 050

You may also like

ملخص تاريخ الاسلام بداية ونهاية
لم يستجب ياأخوة لمحمد في مكةخلال 13 سنة من الدعوة لم يستجب لدعوته لم [...]
6 views
ندوة للاستاذ حامد عبد الصمد في المغرب بعنوان التنوير فوبيا (الجزء الاول)
احمد عصيد: مساء الخير, يُسعدنا أن يكون معكم في هذا اللقاء الفكري الذي [...]
3 views
مين اللى سرق مصر،الحلقه التاسعة عشر: دور العبادة في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الثامنة عشر: إسلام التصدير وإسلام التكفير
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السابعة عشر: الأزهر عامل زي سُوستة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السادسة عشر: مأساة التعليم في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الخامسة عشر: خليك فاكر مصر جميلة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الرابعة عشر: الإعجاز العلمي في البناء المصري الحديث.
انهارده عايز اكلمكم عن موضوع الإعجاز العلمي في البناء المصري طبعًا [...]
0 views
مين اللي سرق مصر، الحلقه الثانية عشر، البرفان والشعب القرفان
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
2 views
مين اللي سرق مصر، االحلقة الحادية عشر ، أولاد حارتنا
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views

Page 1 of 13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.