صندوق الاسلام 63 : متناقضات القرآن : صورة الله والانسان في القرآن

أهلًا بيكم في حلقة جديدة من صندوق الإسلام

هنواصل الحديث عن القرآن

اتكلمنا في الحلقة اللي فاتت عن مراحل تطور القرآن المختلفة

ودا بيورينا بشرية هذا النص وتفاعله مع محيطه

بدون بقى لا مديح ولا ذم

إنه بيوثق لفترة معينة حصلت فيها أحداث معينة

قاصص ومقصقص اللغة بتاعته على ظروف البيئة بتاعته

بيكلم ناس بعينها ، متضايق من ناس بعينها ، بيتشابك مع ناس بعينهم

بيخش معاهم في سيجالات

يشتم أبو لهب ، يشتم الوليد بن المغيرة ، يشتم أبو الحكم أو أبو جهل زي ما كانوا بيسموه

يعني تفاعلات بشرية فيه غضب ، فيه تسامح وقت ماكانش فيه جيش

فيه حرب ومراحل مختلفة للحرب

مرة كدفاعية ، مرة كحرب استراتيجية ، وفي الآخر حرب شاملة

اقتلوهم حيث ثقفتموهم ، يعني اللي تلاقوه منهم يندبح

فَإِذَا انسَلَخَ الْأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ ) سورة التوبة الآية 5 )

خلاص بقى

اللي ماقدموش القرآن في البديات ابتدى يظهر فيما بعد بقى

اللي هو إيه ؟

ربنا دا مين ، عايز مننا إيه بالظبط ، إيه مخططه ، إيه رؤيته للإنسان ، إيه رؤيته للحياة

دا ابتدى يظهر جزء بعد جزء

اللي المفروض كان يبقى من الآيات الأولى

بس بتلاقيها برضو إيه مرمية متبعطره في سور كتيرة

لازم إنت تجمع عشان تعرف ربنا دا مين ؟

وإيه صفاته ، حتلاقي صفات كويسة ، جميلة جدًا في البداية

زي إن هو يقول وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ ۚ ( سورة الأعراف الآية 156 )

كلمة لو هتاخد المنطق دا وهتطبقه على الإله هتقول دا شيء جميل جدًا إن هو يعني الرحمة بتاعته وسعت كل شيء

كلام جميل جدًا لو خدته إنت معيار لأحكام هذا الإله فيما بعد بيعمل إيه ، بيتعامل مع البشر إزاي ؟

يبقى جميل جدًا

رحمتي وسعت كل شيء

في آية تانية بيقول فيها كتب على نفسه الرحمة

ودا المفروض إن ربنا ما بيكتبش على نفسه حاجة

مش ملتزم بأي شيء تجاه أي حد

الكتابة دي تعاقد بين حد وحد تاني يلتزم فيه

أقر أنا الموقع لهذا أدناه إني سأقوم بسداد المبلغ أو أقول بعمل كذا كذ لهذا المنزل

تعاقد بين ندين (طرفين) ؟

لكن المفروض إن ربنا في القرآن بيتعهد لخليقته

كتب على نفسه الرحمة

أنا فرضت الرحمة على نفسى

مافضرتش أي حاجة تانية

مافيش أي حاجة تانية بيفرضها على نفسه غير إن هو كتب على نفسه الرحمة

كلام جميل

هاتقرأ في قبل أي سورة في القرآن لازم تيجي بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله الرحمن الرحيم

بيأسس بقى إن كل اللي جاي دا رحمة

رحمتي وسعت كل شيء ، كتب على نفسه الرحمة ، قبل أي سورة من القرآن بسم الله الرحمن الرحيم

تعرف السورة الوحيدة اللي ماطحتش قبلها بسم الله الرحمن الرحيم هي سورة إيه ؟

سورة التوبة عشان مليانة قتل وحرب وإبادة للكافرين فا مفيهاش رحمة

وغريبة جدًا إن إزاي إن ربنا رحمته موجودة في 113 سورة بس في سورة واحدة مفيش رحمة

ماتعرفش

بس المهم إن انت لو خدت مبدأ الرحمة هتقول جميل جدًا يبقى الإسلام دا دين رحمة

يبقى ربنا الإله دا إله رحيم

طيب تطبيق دا على أرض الواقع إيه بقى ؟

إزاي نقدر إن احنا نشوف هذا الإله في ضوء هذه الرحمة

فايبقى هو اللي أسس ، هو اللي ادانا المعايير اللي هانشوفه بيها

فا معيار الرحمة هو أهم معيار بقى هانبتدي نبصله بيه

ماكتبش على نفسه حاجة تانية غير الرحمة

طب لما أنا أجي بقى أقرآيات عذاب بعد كده

كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُم بَدَّلْنَاهُمْ جُلُودًا غَيْرَهَا لِيَذُوقُوا الْعَذَابَ ( سورة النساء الآية 56 )

لما يجي يقول : ذُقْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْكَرِيمُ ( سورة الدخان الآية 49 )

إِنَّ شَجَرَتَ الزَّقُّومِ طَعَامُ الْأَثِيمِ كَالْمُهْلِ يَغْلِي فِي الْبُطُونِ ( سورة الدخان الآيات 43- 44- 45 )

ماهو برضو مبدأ الرحمة يتنافى مع هذه السورة خالص يعني

إزاي يعني رحمته وسعت كل شيء

طب ماهي جهنم مش من ضمن الأشياء ؟

طب فين الرحمة في جهنم ؟

مش المفروض يكون في شيء من الرحمة في جهنم مادام كل شيء بقى، ماهو جهنم شيء ؟

اين رحمته في جهنم اللي هو بيقول

كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُم يعني كل ما جلدهم استوى من كتر الحريق والعذاب يغيره تاني عشان تتألم أكتر على جديد بقى فريش

كأنك لسة أول مرة تخش ال…….

عشان جتتك لو نحست أو جلدت زي ما بيقولوا أو تمسحت لأ تحس بالعذاب أكتر

طب رحمته اللي وسعت كل شيء دي ما بتسعش اللي بيتعذب في جهنم يعني تحن عليه  ؟

على الأقل بعد عشرين سنة تقول مثلًا وبعد 70 سنة

يعني الراجل دا عاش في حياته 80 سنة عمل كل المعاصي

ماشي

طب هاتعذبه 80 سنة مش كده

وبعدين خلاص بقى

يعني 80 قصاد 80 سنة

لكن تعذب أبديًا

ما هو دا برضو يتنافى مع مبدأ الرحمة

لا ماتسألش بقى

دي انت كده هاتبتدي تكفر

هذا الإله الرحيم خلق الإنسان

بيبص للإنسان إزاي ؟

إيه رؤية ربنا للإنسان ؟

تبتدي تقرأ آيات

اللي هي أول آيات بقى بتتعامل مع ربنا والإنسان

اللي هي أول حاجة خلق آدم

هاتشوف إن إله متفائل عايز يخلق بشر وهاينفخ فيه من روحه

من روح ربنا يعني حاجة هايلة بقى هاتحصل

وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً

خلاص أنا هاخلق خليفة لي على الأرض

تكريم مافيش بعد كده

يعني ربنا هايخلق إنسان هاينفخ فيه من روحه وبعدين هايحطه على الأرض خليفة له

شيء هايل

طب الملايكة مالهم

اشمعنا في القرار دا بالذات يعني

طب انت استشرت الملايكة قبل ما تخلق الجبال

تقريبا مافيش أي حاجة بتقول كده

استشرتهم قبل ما تخلق الكواكب قبل ما تخلق القرود ، النسانيس ، الضفادع ، الصراصير

ماقالولكش بلاش الصراصير صوتهم مزعج

ماقالولكش التعابين هايقرصوا الناس وخلاص ، ماحدش بيستفاد منهم بحاجة ؟

لأ

الإنسان قالهم أنا هاخلق خليفة قالوله لا بلاش

طب عرف علمه الغيب منين ؟

طب ما احنا عارفين إن لا أحد يعلم الغيب إلا الله

مش المفروض الملايكة مابتعرفش الغيب

ربنا حاجب عن كل البشرية وكل خلائقه

الغيب دا اختصاصه هو بس يعلم

لا يعلم الغيب إلا الله

مبدأ معروف

الملايكة عرفوا منين إن هذا الإنسان سايسفك الدماء

هما اعترضوا الملايكة

قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ  ( سورة البقرة الآية 30 )

لأ وغيرانين كمان

هايجبلنا دُرَّة ( زوجة ثانية )

عرفوا منين إنه هايسفك الدماء وهايفسد في الأرض ؟

مفهوم الفساد أصلا جه منين ؟

اللي كان على الأرض لحد دلوقتي حيوانات وبتاع

يعني خلاص حاجات كلها لا مكلفة ولا عاقلة

فامفهوم الفساد والإفساد جه منين ؟

احنا بنفكر مع بعض

يعني أنا زي ماقولتلكم

حطيت أنا عباءة القدسية دي

شلت زي ما يكون القرآن له قدسية معينة كده ورهبة ماتقدرش تقرب منه

أنا عن نفسي خلعت هذه العباءة

وخلعت عباءة أي مشاعر محبة أو كراهية لهذا الكتاب

بس المنطق هو اللي أنا تحليت بيه وآلية البحث

الملايكة عرفوا الكلام دا منين و اعترضوا ليه ؟

وربنا صمم على مشروعه

قالهم إني أعلم ما لا تعلمون

مش عارفين  أنتوا ، دماغكوا تعبانة

أنا باصص لقدام ، أنا عندي يعني مخطط معين مع هذا الإنسان إنتوا مش عارفينه ومش هاتقدروا تستوعبوه

ماشي أخلق يا عم

يلا انت ربنا بقى هانعمل معاك إيه

جه قام خالق آدم ونفخ فيه من روحه وأكبر تكريم ممكن يحصل

وآمن بيه

يعني دافع عنه قصاد الملايكة ، أنتوا مش عارفين حاجة

دا حبيبي دا

دا بعد كده دا هايوريكم البدع

أنا هاوريكم الإنسان دا هايعمل إيه في الأرض

خلق بقى وزي إيه لسه السبوع شغال وفرحانين بالمخلوق الجديد بقى

وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا ( سورة الإسراء الآية 70 )

كرمنا وفضرنا ورزقناهم ، حاجة حلوة اوي

يعني المشروع ابتدى ينجح

المشروع ابتدي ….. ، خلاص بقى ربنا كرمهم وحملهم في البر والبحر واداهم حاجات جميلة جدًا

الخليقة الجديدة حبايبي

آخر مشروع خلق أنا عملته

كنت مدخره للآخر بقى

السماوات والأرض والجبال والكواكب والمجرات والحيوانات والسمك والحيتان والبحار والقرود خلاص بقى

كللت خلقي وجبت الإنسان حطيته على الأرض وفرحان بيه وبكرمه

طيب خلقت الإنسان ليه بقى يارب

نتعرف من القرآن بقى

يعني إيه حبة حبة كده عمالين نستنبط هو ربنا عايز إيه مننا بالظبط يا كابتن مدحت ؟

وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ( سورة الذاريات الآية 56 )

مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ ( سورة الذاريات الآية 57 )

مش عايز سندويتش منهم

مش عايز فلوس

جميل ربنا مش عايزنا نأكله

طبيعي اللي خلق البشر

هايدوله أكل ويجيبوله أكل إزاي ؟

هو بياكل أصلًا ؟

أهو كلام علشان الوزن بتاع الآيات

وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ

عايزين حاجة على وزن اون يا جماعة

يطعمون ، مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ

حلوة اوي البتاعة دي

اقرأ بقى بصوت الشيخ عبدالباسط عبدالصمد ولا الشيخ مصطفى إسماعيل هتبقى هايلة

تبقى هايلة رائعة جدًا

بس المهم خلاص عرفنا ربنا خلق الجن والإنس مش عشان هما يعملوا أي حاجة لنفسهم

عشان يتعملوا شيء

عشان يستمتعوا بالحياة

عشان ,,,, لأ

بتوعي ، يعبدوني

زي واحد اشترى عبد من السوق علشان يقديله احتياجات معينة

أنا أنا واصطفيتك لنفسي

في آية برضو واصطفيتك لنفسي ، أنت بتاعي أنا

نفسي ، اصطفيتك

طيب هايعبدوك

دا الهدف من خلق الإنسان ، مش عايز منهم حاجة غير إن هما يعبدوني

يؤمنوا بيا

عشان يعبدوك لازم يؤمنوا بيك الأول

طيب في آية بعد كده نزلت بتقول فيها إيه بقى ؟؟

وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ

يعني أنا خلقتهم عشان يعبدوني بس أكترهم مابيعبدونيش

إذًا مشروعي فشل

فايجي يرد على اللي حصل دا يقول إيه

يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ ۚ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ ( هو بيقول يكذبون ) ( سورة يس الآية 30 )

يا حسرة ، في إله يقول يا حسرة ؟

معروفة كلمة يا حسرة دي ، المرارة ، خيبة الأمل ، disappointment  زي ما بيقولها باللإنجليزي

لغة بشرية قحت

في إله بيصاب بخيبة الأمل ؟

يا خيبة أملي فيكم

زي في مصر

لما بنقول زي الفلاح اللي غرق دوراه

ذارع غيط درة والغيط بتاعه غرق فا قاعد كده يادي المصيبة ، ياخراب بيتك يا عبدالمتولي

ياحسرة ، يا حسرتي

مافيش إله بيقول يا حسرة

دي مشاعر بشرية

مشاعر واحد بيدعوا الناس لدين معين ومش مأمنين بيه بشر

فا زعلان ، فا حاسس بحسرة

فا بيعبر عن هذه الحسرة

طب ربنا يتحسر ليه

لو شوفنا آيات قبل كده بقى هو اللي بيقول فيها إن هو اللي بيقرر إذا كان الإنسان يؤمن ولا يكفر

وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ  ( سورة التكوير 29 )

يعني مشيئة الإنسان دي مرهونة بمشيئة ربنا

ربنا يقرر امتى تشاء

فا بيبقى فيه حسرة ليه ما هو بمشيئتك يا رب ؟

يهدي من يشاء ويضل من يشاء ؟

يعني الهدى والضلالة في إيده هو

طب يبقى حسرة ليه ما بإيدي

فَمَن يُرِدِ اللَّهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ ۖ وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ ۚ  ( سورة الأنعام الآية 125 )

في آيات كتير على هذا المنوال بقى

اللي ربنا عايزه إن هو يؤمن

بيشرح صدره للإسلام

ليه عمل إيه الراجل دا عشان يشرح صدره للإسلام

ما عملش حاجة

ربنا عايز دا ينشرح صدره للإسلام

ودا لأ غتت

ما يلزمنيش ، مش عايزه دمه تقيل

وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ ۚ

طيب بتتحسر ليه

ماهو في إيدك

إنت في مفتاح أهو بتعمله وبتشرح بيه صدر الناس

وفي مفتاح بتقفل

لَّيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ ۗ ( سورة البقرة الآية 272 )

بيقول لمحمد مش دورك ، مش قضيتك أنت ، مش مشكلتك أنت دي

زي بصوت أحمد شوبير

ربنا هو اللي بيهدي وهو اللي بيضل

أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّىٰ يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ ( سورة يونس الآية 99 )

أَنُلْزِمُكُمُوهَا وَأَنتُمْ لَهَا كَارِهُونَ ( سورة هود الآية 28 )

كله في إيد ربنا

الهداية من يرد أن يؤمن

ومن يرد أن يضله

يعني ربنا بيضل ويريد أن يضل برضو منهجية غريبة جدًا

إله إيه اللي هو عايز يضل ؟

زي بالظبط آية

فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا  ( سورة البقرة الآية 10 )

أنا أقف عند الآية وأفكر

المفروض الإله دا يكون طبيب القلوب والنفوس والأرواح

جاي يعالج مش جاي يمرض

يزيدهم مرض

يعني تخيل أنت كده رايح لدكتور وتقوله يا دكتور أنا واللهي معدتي

فوق المعدة كده تاعبني شوية

فا الدكتور دا جه عملك أشعة وبص على جوه كده لقى حصوة المرارة

قالك يخربيتك دا أنت عندك المرارة استنى لما نحطلك حصوتين كلى كمان واحطلك كمان رمد في عيونك واجيبلك انزلاق غضروفي

يلا روح

انت مريض ازيدك مرضًا

هاتسمي إيه الدكتور دا ؟

اهطل ، هاتسميه متوحش ، مش هاتقول عليه ملاك رحمة

صح ؟

مش هاتقول : وسعت رحمته كل شيء

أنا بفكرك بالآية الأولى المدخل

هو أسس ، هو أسس صفاته

قال رحمتي وسعت كل شيء

يبقى زادهم الله مرضا محلها إيه من إعراب بتاعة وسعت رحمته كل شيء

أنا عايز أفهم

أنا بتناقش معك على فكرة في حوارات كنت بتناقش فيها مع أبويا اللي علمني القرآن

الآيات دي بالظبط

إن أنا أقف عند آية وأقول مش قادر أبلعها

في حاجة غريبة فيها

في حاجة غريبة فيها مش قادر استوعب إن اللي قال ده هو نفسه اللي قال ده

واللي عمل ده هو نفسه اللي بيعمل ده

وسعت رحمتي كل شيء

لما نيجي بعد كده في الفصول اللي جاية من القرآن ونقول إن مما أفاء الله عليك لما ربنا بيكلم النبي وبيقوله النساء اللي إنت سبتهم في الحرب مما أفاء الله عليك

من ما ملكت يمينك

ما أفاء الله عليك

أفاء الله عليك يعني ربنا اداهملك هدية

يعني إنت خدت سبية في الحرب

خدتها من جوزها ، خدتها بقى من أولادها ، من بيتها ، هاتبقى محظيتك تتسرى بها

زي ما بيقولوا

ربنا بيقولك مما أفاء الله

يعني ربنا ادهالك هدية

طب يا عم ربنا يا اللي رحمتك وسعت كل شيء فين رحمتك للست دي ؟

مش عندها زوج وعندها أولاد انتزعت منها وصارت في نفس الليلة تنام مع راجل تاني ماتعرفوش قتل جوزها يمكن ولا قتل أولادها مش عارفين

زي قصة صفية اللي احنا عارفنها

فين الرحمة اللي وسعت كل شيء بالمنطق برضو من داخل الكتاب نفسه

من داخل نفس الكتاب

أين هذه الرحمة ؟

فالمهم التناقض بدأ في دماغي يعني في فترة المراهقة وأنا عمال اقرأ الآيات دي

رحمتي وسعت كل شيء

الله غفور رحيم

كتب على نفسه الرحمة

وأجي اقرأ الآيات بقى بتاعة جهنم

أقرأ الآيات اللي هو بإيده هو إن هو يهديني بس ما بيهدينيش

طب ليه ؟

بعدين يجي بعد كده يتحسر

ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ (سورة الروم الآية 41 )

ربنا زعلان إن الأرض فيها فساد

طب الأرض فيها فساد وإنت بإيدك كل شيء وإنت اللي في إيدك تنهي الفساد وتنهي المجاعات وتنهي الحروب وتنهي كل حاجة

إنت ممكن تقفل كده ، تروح عامل محبس كده تروح قافل

ماهو في إيدك

ولا تشاءون إلا أن يشاء الله

لو الإنسان أراد فساد بس إنت يارب إرادتك أعلى منه ، ماأردتش الفساد هاتقفل المحبس

هاتقول لأ

وما الله يريد ظلمًا للعباد

جميل

ربنا مش عايز الظلم

طب في ظلم عمال بيحصل ولا لأ ؟

الحياة كلها ماهي عماله فيها ظلم يبقى إزاي إنت ماتتدخلش

وحتى لو ماتدخلتش لحكمة بقى إن إنت سايب البشر على طبيعتهم قول إن هما الإرادة

وقول إن ليهم الحرية

وقول إن إنت مش إنت اللي بتهدي وإنت اللي بتضل

قول إن هما للي بيختاروا الطريق وبيوصلوا

لكن إن إنت تتحسر يبقى في مشكلة

كب الحسرة دي إيه تابعتها إيه بعد كده بقى ؟

تابعتها إن الإنسان بعد كده

بعد ما كان ربنا كرمه دافع عنه

طب إنت بتقول ظهر الفساد في الأرض

طب ما الملايكة حذروك يا عم الحج

قالولك بلاش المخلوق الجديد دا هايعمل دم وفساد

روحت إنت قولتلهم لا اسكتوا اسكتوا إنتوا مش عارفين

فا إنت جيب بعد كده بتأكد نظرية الملايكة إن إنت بتقول يا حسرة على العباد وبتقول ظهر الفساد في البحر

وبتقول إن الإنسان لفي خسر وبتقول قتل الإنسان ما أكفره وبتقول إنه كان ظلومًا جهولا

وعمال نازل شتيمة ونازل يعني متضايق ، مخنوق من هذا الإنسان

ماسبتش حاجة ماشتمتوش بيها

إن الإنسان خلق هلوعا ، خلق الإنسان من عجل

قتل الإنسان ما أكفره

معالم مشروع فاشل

هانكمل في الحلقة اللي جاية بقى إيه ؟

عن صورة الإنسان أكتر وعن صورة الحياة بصفة عامة

اللي ربنا خلقها واحتفلى بيها واحتفى بخلقه الجديد وسماه خليفة

سماه خليفة ليه ؟

عشان يجي بعد كده يقولك الحياة دي ولا تسوى

نراكم في الحلقة القادمة


Download text file

Box of Islam 063

You may also like

ملخص تاريخ الاسلام بداية ونهاية
لم يستجب ياأخوة لمحمد في مكةخلال 13 سنة من الدعوة لم يستجب لدعوته لم [...]
6 views
ندوة للاستاذ حامد عبد الصمد في المغرب بعنوان التنوير فوبيا (الجزء الاول)
احمد عصيد: مساء الخير, يُسعدنا أن يكون معكم في هذا اللقاء الفكري الذي [...]
3 views
مين اللى سرق مصر،الحلقه التاسعة عشر: دور العبادة في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الثامنة عشر: إسلام التصدير وإسلام التكفير
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السابعة عشر: الأزهر عامل زي سُوستة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السادسة عشر: مأساة التعليم في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الخامسة عشر: خليك فاكر مصر جميلة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الرابعة عشر: الإعجاز العلمي في البناء المصري الحديث.
انهارده عايز اكلمكم عن موضوع الإعجاز العلمي في البناء المصري طبعًا [...]
0 views
مين اللي سرق مصر، الحلقه الثانية عشر، البرفان والشعب القرفان
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
2 views
مين اللي سرق مصر، االحلقة الحادية عشر ، أولاد حارتنا
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views

Page 1 of 13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.