صندوق الاسلام 42 الفاشية الاسلامية واليهود

أهلاً بيكم في حلقة جديدة من صندوق الإسلام

النهارده هنتكلم عن الفاشية الإسلامية واليهود

اليهود اللي إحنا عندنا هوس بيهم منذ بداية الإسلام مش عايز ينتهي الهوس ده

اليهود كلهم يعني إيه …. كلهم قردين وحارس يعني طول عمرهم أعدادهم بسيطة بس مسببينلنا حاجة كده في دماغنا مش عارفين نطلعهم من دماغنا

أنا أيام الدراسة في القاهرة كنت دايماً بأشوف في كل المكتبات في القاهرة وعلى الأرصفة من اكتر الكتب مبيعاً كتابين: كتاب كفاحي لهتلر اللي كان طول عمره كان ممنوع من النشر في ألماني لأنه كان كتاب عنصري

وكتاب بروتوكولات حكماء صهيون اللي هو أصلاً مزيف

لما قيصر روسيا حب إن هو يضطهد اليهود أو يطرد اليهود من روسيا، خلى المخابرات الروسية ساعتها تألف كتاب كإن اليهود هم اللي كاتبينه إسمه بروتوكولات حكماء صهيون

 على أساس بقى إن حكماء صهيون بيجتمعوا عشان يسيطروا على العالم وعلشان يأذوا البشرية كلها بكل شكل وكاتبين بروتوكولات كإن هم يعني إيه بيسلموا نفسهم للمحاكمة بنفسيهم يعني

وهتلر أخد الكذبة دي وإبتدى يستخدمها في البروباجاندا بتاعته ضد اليهود عشان يبرر إضطهاده ليهم أثناء الفترة النازية

وإحنا بدون ما نُمقق وبدون ما نحقق بناخد الكلام ده على إنه حقائق تاريخية مش بس إن إحنا نعمل نترجم الكتاب وعلى فكرة كان من أول الكتب التي ترجمت التي تُرجِمت للغة العربية في العصر الحديث

وده شئ مخزي ومخجل إن قبل إحنا ما نترجم كَنْت وإسبينوزا وديكارت ورسّو وجون لوك وديفيد هيوم ويعني أساتذة التنوير

ترجمنا بروتوكولات حكماء صهيون المزيفة عشان نستخدمها لـ يعني كوقود لعداءنا ضد اليهود

تعا عارفين البروتوكولات دي إترجمت للعربية سنة كام ؟

سنة 1929 يعني قبل ما دولة إسرائيل ما تُؤسس ولا حتى يفكروا فيها أساساً

فالفكرة مش الصراع الإسلامي اليهودي ده وليد نشأة دولة إسرائيل لأ

ده تاريخه طويل وممتد وليه علاقة بهويتنا إحنا هويتنا اللي هي دائماً قائمة على نفي الآخر

لازم علشان أنا ادِّي مبرر لوجود دين جديد وهوية جديدة لازم إن أنا أبنيها على حساب الأديان اللي جت قبل كده

عمرك شوفت دين في الدنيا أتباعه بيصلوا كل يوم وبيقروا أهم سورة في الكتاب المقدس بتاعهم ويكون السورة دي عبارة عن لعن للآخرين

عمرك سألت نفسك غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ ﴿٧ دي معناها إيه ويعني إيه إنك تصلي وإنت بتلعن الآخرين ؟

تخيل إنت كده إن فيه عند اليهودي أو عند المسيحي أو عند البوذي والبهائي فيه آية بتشتم المسلمين فيها، كنا إحنا روحنا الأمم المتحدة وطالبنا بحذف هذه الآية من كتبهم، صح؟

لكن عادي إحنا نلعن الآخرين ده حقنا إحنا آخر دين إحنا آخر العنقود بتاع ربنا، فربنا مدلعنا شوية

تيجي تقول ولا المغضوب عليهم ولا الضالين إسأل كل المفسرين، هيقولك المغضوب عليهم هم اليهود والضالين هم النصارى

بس إحنا طبعاً دين تسامح والإسلام هو بيقبل كل الديانات، صح؟ نفاق !!!

كل المفسرين قالوا إن المغضوب عليهم معناها اليهود ماقالوش مثلاً يهود بنو كذا أو مجموعة اليهود الفلانية قالوا اليهود الشوطة كلها على بعضها كده

فالكراهية متأسسلها من البداية كراهية الآخر رفض الآخر التوجس من الآخر

الشعور الوسواس القهري والبرانويا تجاه الآخر موجود من الأساس !!

اليهود من البداية وهم مسببين للهوية الإسلامية أزمة، ليه؟ لأن هم كانوا المثل الأعلى، لأن هم اللي محمد أخد منهم فكرة التشريع

هي الجزيرة العربية كانت تعرف حاجة إسمها شريعة وتشريع والكلام ده كله ؟!!، كان أعراف وخلاص ومش مكتوبة في كتاب

لكن هو لما حب لما هاجر من مكة للمدينة إبتدى يشوف هم بيعملوا إيه بالظبط، فابتدى ينقل مهم حاجات إنتوا بتحرموا الخنزير، طب واللهِ دي فكرة كويسة أنا كمان هأحرَّم الخنزير

طب ماكانش فيه خنازير في المنطقة أساساً ماكانش فيه خنازير

يعني العرب ماكانوش عايشيين على الخنازير ولا حاجة يعني بس وأي حاجة وخلاص وإيه نتمحك فيهم زي ما بيقولوا

طب إنتوا .. كلمة شريعة نفسها كلمة يهودية، يعني الكلمة اليهودية القانون اليهودي إسمها “هالاخا”

“هالاخا” معناها الطريق أو يذهب، الطريق الشريعة ونفس الشريعة معناها الطريق الطريق إلى البئر، نفس الكلمة خدها حتى يعني

إنتوا المحيض بتتعاملوا معاه إزاي طب إحنا هنعمل زي …..

فكرة الوضوء، فكرة الغسل من الجنابة

فكرة أصلاً الصلاة بطقوسها ، فكرة الصوم ، ما هو ده من المسيحيين ومن اليهود واخد الأفكار دي كلها

حتى يا أخي القبلة من كتر التمحك يعني فيهم خد القبلة وقالك هنصلي تجاه القدس

القدس دي ماكانش ليها أي موقع من الإعراب عند العرب

ليه القدس بالتحديد ليه مختارلي المكان المقدس عند المسيحيين وعند اليهود ، القدس لها رمزية دينية معينة

فهو حاشر نفسه في الموضوع ده وأزمتنا مع القدس في الموضوع ده هي الحشرة دي اللي مش عارفين نخرج نفسينا منها

وكل الشعراء بقى العلمانين والإسلاميين كله عيش مع ىالقدس بقى، القدس عروس عروبتنا؟، عروس عروبتكم ليه ؟

ليه مش بغداد اللي على الأقل حصل فيها نهضة ثقافية

 القدس عشان إحنا بنتمحك فيها علشان فيه تنافس مع أصحاب الديانات الأخرى عليها

لكن ليه القاهرة مش عروس عروبتنا ليه مش بغداد ؟؟

ليه مش دمشق اللي قامت فيها الحضارات يعني ؟

هو كان فيه قدس أصلاً كمدينة عربية أيام محمد؟ ماكانش !

بس هو إن هو قالك إيه القبلة في إتجاه القدس، لا لشئء إلا للتقرب لليهود

اليهود حبايبنا ، علماء بني إسرائيلا ، وما بين يديهم من الكتاب، هو اللي هيشرح ويثبت إن محمد ده نبي

قالوله شكراً يا ذوق إحنا مالناش في الحاجات دي ومعانا عندنا الدين بتاعنا يعني، إتعشت مش عايزين حاجة يعني

فاتضايق ، طب هاتساعدوني ماديًّا وأنا باحارب بقى بتوع مكة وعايز فلوس وعايز سلاح وبتاع كده

إحنا يا عم إحنا قاعدين هنا لا كنا بنحارب ولا كنا بنتخانق مع العرب إنت هتدخلنا في مشاكل مع العرب

وبعدين إنتوا أصلاً ولاد عم في بعض، النهارده لو ساعدناك ضدهم إنتوا الإتنين هتتحدوا وهتقتلوني تاني يوم وهو ده اللي حصل على فكرة

يعني اللي كان بيقاتلهم محمد بعد ما فتح مكد بقوا أنصاره

يعني لو كانوا اليهود حاربوا بقى ولا ضد مع محمد ضد كانوا الإتنين هيتحولوا ويحاربوا اليهود

فهم تعاملوا مع الموضوع بحكمة إن مالناش دعوة ماتدخلناش في الحاجات دي كلها

فبعد ما كانا علماء بني إسرائيل كده وبتاع كده

طب واللهِ لـ محوِّل القبلة لمكة يا ولاد اللذينة، طب واللهِ ده إنتوا

كان الأول يقولك لما بين يديهم من الكتاب (مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنجِيلَ ﴿٣﴾ ) ، إسألوا علماء بني إسرائيل ( أَوَلَمْ يَكُن لَّهُمْ آيَةً أَن يَعْلَمَهُ  عُلَمَاءُ بَنِي إِسْرَائِيلَ ﴿١٩٧﴾ )

لما مارضيوش قالك يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ  طب ما الكلام أصلاً التوراة بتاعتهم محرافينها

والكلام ده كله كلام مش صحيح، و قِرَدَةً خَاسِئِينَ ﴿٦٥  بقى

وده نقطة تاني تلاقيها مشابهة عند الفاشية عند النازية وعند اللإسلام

اللي هم ينظر لليهود وكإنهم حيوانات يعني هتلر كان بيسميهم أونجتسيفر بالألماني يعني الحشرات

كانوا بيرسموهم في  الـ المجلات النازية على إنهم فئران

نفس الشئ لما الـ محمد كان متضايق منهم قالك القردة والخنازير وإن شر الدواب عند الله ااااا  إِنَّ شَرَّ الدَّوابِّ عِندَ اللَّـهِ الَّذينَ كَفَروا فَهُم لا يُؤمِنونَ ﴿٥٥﴾ كان يقصد بيهم اليهود هو بقوا شر الدواب يعني نزلهم من مرتبت البشر

وينظر إليهم كحيوانات والحيوان كيف يتم التعامل مع الحيوان يندبح يتباع يتركب، لؤاخذة !!

هو ده المنطق اللي الإسلام بيتعامل بيه مش بس مع اليهود، لأ مع ال غير المسلمين بصفة عامة

طبعاً معروف الحدوتة الإسلامية تم التعامل مع اليهود ازاي، إتلكك لكل فريق منهم على حاجة ويتخلص منهم

وأول يهود بعد غزوة بدر على طول أول يهود حب يتخلص منهم هم بنو قينوقاع، كانوا يعني مجموعة بسيطة يعني خدهم واحد واحد كده

قالك ده واحدة مسلمة كانت بتشتري من عند تاجر فيه واحد يهودي رفع عنها البـ   البرقع = الحجاب\ملابسها  تقوم الدنيا بقى أختاه ونزعوا عنها الحجاب ومش عارف إيه ، ولا يسلم الشرف الرفيع من الأذى حتى تراق على جوانبه الدمُ – بيت شعر قديم

مش يروح يحاسب الراجل اللي رفع الحجاب بتاع المسلمة، طبعاً ماكانش فيه حجاب لسه أصلاً، يعني عشان برضوا تبقى عارف فيه حواديت برضوا كده إيه تشؤ ،

ماكانش لسه فكرة الحجاب نزلت ولا آية الحجاب ولا سورة النور نزلت بس أهو إيه أي حاجة وخلاص إن هم إيه دنسوا عرض المسلمين، الموضوع دايماً بيعاد إستهلاكه يعني

ف يطرد بنو قينوقاع كلهم عشان واحد عمل حاجة عقاب جماعي، برضوا ده فاشية، مش إنت تروح تعاقب الشخص اللي عمل لأ، ده إنت تروح تعاقب المجموعة كلها وخد بيوتهم وبتاع

التانين بنو النضير قالك ده كانوا هيموتوا النبي وكان هيرموا عليه حجر بس بإعتبار ما سيكون، بتعاقب حد على جريمة ماعملهاش، كان إنه على نية مثلاً

والنية دي إنت هي في دماغك إنت بس ، كان أخوك جبريل اللي جه بقى هلوسلك في دماغك وإنت صدقت وعلى أساس هذا إدبح إرمي، خُد أراضيهم ونخيلهم، إحرق بيوتهم يهدمون يُخْرِبُونَ بُيُوتَهُم بِأَيْدِيهِمْ وَأَيْدِي الْمُؤْمِنِينَ  إيه ده ؟!!

وربنا بيحتفل إن بيوتهم بتتهد في القرآن، آخر كتاب ربنا مقدمه للبشرية، يعني كتالوج للكراهية

يعني مش المفروض اللي بينزل آخر كتاب كده وبعديه مافيش كتب تاني خلاص بقى مش عايزين لا ديكارت ولا إسبينوزا ومش عايزين ديفيد هيوم ولا عايزين ولا عايزين نصر حمدي أبو زيد ولا نجيب محفوظ، المفكرين دول كلهم هنعمل بيهم إيه ؟

والقرآن جه وقالك ولا المغضوب عليهم ولا الضالين  غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ ﴿٧﴾ ، فيه أكتر من كده جمال عشان يختم بيه كتب البشرية وقالك قِرَدَةً خَاسِئِينَ ﴿٦٥  وقالك قردة وخنازير وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ 

ما هو قالك لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّـهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ عمال نازل طحن في الدنيا كلها

مش مش أجمل كتاب نختم بيه البشرية مش هو كده، ماإنتوش شايفين الرفاهية والجمال والعدل اللي الكتاب ده جابه للبشرية بعد كده إنتوا مش واخدين بالكوا ولا إيه، هو طبعاً لحد دلوقتي لسه ماتطبقش بس النظرية صح، صح؟!!

شوفتوا الإستهبال، يموت محمد وييجي عمر إبن الخطاب يعمل حاجة إسمها الوثيقة العمرية زي الإسلوب اللي هتلر كان بيعمله مع اليهود بالظبط إن اليهودي والمسيحي لازم يعمل علامة كده على صدره عشان المسلم يعرفه

 ممنوع عليه يقص شعره يعني يعمل الفرقة من النص كده المسلم بس هو اللي عايق بس كده يفرق الشعر من النص لكن اليهودي لازم يقص شعره من قدام كده والمسيحي طبعاً عشان المسلم من بعيد يعرفه

لازم يحط الزنانير على يعني يشد الحزام كده على وسطه عشان أعرفه

ممنوع يركب الخيل ممنوع يشيل سلاح

ممنوع بيته يكون أعلى من بيت المسلم

لو المسلم معدِّي ب ب بب في الشارع وهو جاي راكب ينزل من على الركوبة بتاعته

المسلم يضيِّق عليه الطريق ممنوع يدق نواقيس الكنائس أو المعابد. هي الفاشية عملت كده بالظبط

يعني الفكرة دي الفاشية خدتها، لما داعش بتحط نون “ن” على بيوت النصارى المسيحيين في الموصل جايبينها منين دي ؟؟ ما هي الوثيقة العمرية دي كلها.

إبن القيم الجوزي عامل كتاب كامل عن أحكام أهل الذمة قائم على هذه المبادئ أو الأفكار إزاي أذل أهل الذمة

وده كله جاي منين ده كله جاي من آية قرآنية قاتلوا الذين لا يؤمنون باللهِ ( قاتِلُوا الَّذينَ لا يُؤمِنونَ بِاللَّـهِ وَلا بِاليَومِ الآخِرِ وَلا يُحَرِّمونَ ما حَرَّمَ اللَّـهُ وَرَسولُهُ وَلا يَدينونَ دينَ الحَقِّ مِنَ الَّذينَ أوتُوا الكِتابَ حَتّى يُعطُوا الجِزيَةَ عَن يَدٍ وَهُم صاغِرونَ ﴿٢٩﴾ ) هي الكلمتين دول بيختصروا علاقة الإسلام بالآخر الجزية وصاغرون،

بس مابيشوفش فيهم غير كده، أي مصلحة، يا تموته يا إلا على الأقل إطلع منه بمصلحة أه يهودي يعني مسيحي نصراني غير المغضوب عليهم ولا الضالين ربنا يعني حسمها الموضوع

أنا بقى كمسلم لما ربنا بيقول دول مغضوب عليهم وضالين ، ولما ربنا بيقول إنه هيحرقهم في نار جهنم ، أعيش معاهم في سلام وتعايش إزاي ؟!!

يقولك ده النبي وصانا على مش عارف إيه ، وصَّاكوا على إيه ، قالك ولا المغضوب عليهم ولا الضالين وقالك لقد كفروا الذين ( لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّـهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ  )قالوا مش عارف إيه وقال قد اا حتى حَتّى يُعطُوا الجِزيَةَ عَن يَدٍ وَهُم صاغِرونَ ﴿٢٩﴾ 

بتفلسف إيه وتقولي تصالح إيه وقام لجنازة اليهودي ومش عارف إيه ومن آذى ذِمِّيًّا**

إزاي؟!! إذا كان ربنا نفسه هيحرقهم في نار جهنم، هاكون أنا أرحم عليهم من ربنا ؟؟؟ لأ، طبعاً

خش بعد كده بقى تيجي فترات فيها بعض النور بقى زي الأندلس أه كانوا عايشيين فترة حلوة كده بين القرن التامن والعاشر اللي يعني الدين ماكانش بيلعب دور معين

جه حتى كان الخليفة كان بيخلي مستشارين يهود، عشان كانوا أطباء كانوا مترجمين كانوا مهمين وحرفيين وكانوا بيخدموا ، فهيإذيهم ليه عايش (عايشين مع بعض يعني)

لحد ما يعني عيِّن منهم اااا واحد إسمه صمويل إبن ناجريلا ، عينه حتى وزير أول يعني زي رئيس وزرا كده النهارده ف

لكن في الوقت ده كان فيه مهاجرين إبتدوا بقى ييجوا من شمال أقريقيا اللي هم المسلمين اللي عايزين يرجعوا الإسلام لبقى إيه لصورته الطبيعية الأساسية

شوفتوا لما إتكلمنا عن إبن تيمية ان هو كان عايز يرجع الإسلام لصورته عشان إحنا كده إيه عصينا ربنا ولازم نرجع الإسلام لصورته الطبيعية ،

نفس الشئ حصل بالظبط ، إن هم اللي جم المرابطون والموحدون والبتاع عايزيين يرجعوا الإسلام لأصله

الأندلس ده مش الأسلام ده حريات واليهود بقوا بيتحكموا في المسلمين وشغالين في ال مستشارين للملك وحتى رئيس وزرا

لما يوسف بن نجيلا مات لما صمويل بن ناجريلا مات وإبنه يوسف بن ناجريلا مسك مكانه كوزير أول وكمان الخليفة إداله قيادة الجيش، قالك لأ بقى ده إنتوا بتستهبلوا كده

فجم المسلمين راحوا هايجين وعلى فكرة بقى إيه الشيوخ اللي هم كانوا بيسموهم مستنيرين زي إبن حزم كانوا بيحرضوا على اليهود ،

لدرجة إن المسلمين راحوا لغرناطة وقتلوا 4000 يهودي في نفس اليوم، برضوا هولوكوست جديد اهوه،

ليه؟ عشان يهودي مسك الحكم مسك قيادة الجيش، ماينفعش. المسلمين بس إحنا ربنا إصطفانا إحنا إحنا على راسنا ريشة

ف ومن ساعتها ولا فيه تسامح في الأندلس ولا فيه تعايش ولا الكلام ده كله كذبة كبيرة جداً ، أكبر كذبة إن الأندلس كان تعايش وبتاع.

 حتى المسلمين اللي هم كان عندهم بعض التنوير والتفكير زي إبن رشد، طردوه. زي الفليسوف اليهود مايمونيدس أو موسى بن ميمون كان راجل يعني كان بيكتب كلام جميل عن الإسلام طردوه !!

فماتقوليش الأندلس والتعايش وبتاع     روح إقرا تاريخ الأندلس، هات كتاب تاريخ بجد زي ما قولتلك كده مش كتاب تاريخ بتاع أبلة عفاف بتاعة التربية الوطنية كتاب المؤرخين اللي بجد اللي كاتبين عن الكلام ده ، هتلاقي إن مافيش لا تعاون ولا أي حاجة

 وصحيح إن الدولة العثمانية عشان الإنصاف يعني إستقبلت اليهود اللي إنطردوا من الاندلس بس مش لإعتبارات تسامح يعني لأنهم عارفين إن اليهود معاهم فلوس محوشينها فمحتاجين سيولة مادية وعند اا وحرفيين

ف الإمبراطور العثماني خدهم وحطهم في الاماكن اللي محتاجها في الإمبراطورية، حطهم في إسطنبول وفي  في سالونيكي في اليونان

وإبتدوا اه يخدموا أه ويستفيدوا وكل حاجة لكن عمرهم ما كانوا مواطنين على نفس الدرجة

يعني في النقطة دي بالذات أوروبا هي اللي بادرت رغم كل معاداه للسامية وكل ده كله لكن فرنسا كانت أول دولة عملت المساواة بين اليهود والمسيحيين يعني في الدولة الفرنسية

إحنا بقى عايشين (في نظام) يقولك احكام أهل الذمة، لحد النهارده لما ييجوا يتخانقوا المسلمين والأقباط في مصر ييجي الشيخ محمد حسان ولا الشيخ بتاع يقولك اااا ده الرسول قال من آذى ذمياً يا عم ده الراجل القبطي بيرد يقوله: أنا مش عايز أبقى في ذمتك

إنت حاططني في ذمتك ليه؟ أنا مواطن زيي زيك ماتقوليش اهل ذمة، الكلمة دي بتعصبنا يعني

نفس الشئ لما طردوا المسلمين لما المسلمين طردوا المسيحيين من الموصل بردوا يقولك الذمة والرسول وصَّانا على اهل الذمة

ما هي أزمة ام الأزمة هي الرسول وفكرة الذمة أصلاً ، هي دي أصل الازمة، إنت جاي تحللي المشكلة بـ لُب الأزمة

فـ قصة العداء لليهود، يعني ماشية في التاريخ الإسلامي على طوله على طوله فلما إبتدت بقى جماعة الإخوان المسلمين تتأسس كان ده من أهم النقاط اليهود قبل فلسطين بس العداء لليهود

زي ما قولتلك ترجموا كتاب البروتوكولات سنة 29 عايزين حاجة نكرهها

سيد قطب عامل كتيب كده يعني عن اليهود بس بيكرس بقى إن النبي أصلاً متوعِّد إن النبي أصلاً قايل إن لن تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمين اليهود

ده ربنا ربط قيام الساعة بقتالنا لليهود

فييجي حد بعد كل ده يقولك لأ ده إحنا ماعندناش اي مشكلة مع اليهود ده بس هو الصراع العربي الإسرائيلي

هو الصراع العربي الإسرائيلي هو اللي عمل كل الأزمات دي كلها ؟!!

ده ده إذا كان النبي توعد إن الساعة مش هتقوم غير لما يقاتل المسلمين اليهود

طب إفرض غن إسرائيل دلوقتي جات قالتلك إتفضل يا عم آدي القدس أهيه وخد حلفا وحتى تل أبيب، كده بقى خلاص كده إحنا العداء معاهم إنتهى؟!!

طب ما إحنا كده هنبوظ قيام الساعة إذا كان ربنا ربط قيام الساعة بصراعنا اليهودي، فالقصة بقى مش حكاية أرض وهل هنا فيه إحتلال وهل هنا فيه حقوق ولا مافيش، لأ !!

مش أزمة، الأزمة النظرة لينا نظرتنا ليهم في الأصل إن إحنا بننظرلهم إن هما مش بشر

طب أنا بقى الموساد هو اللي دافعلي عشان أقول الكلام ده هو أنا باقول الكلام ده، هو الكلام ده يخدم إسرائيل ولا يخدم اليهود ولا يخدم أي حد ؟؟!!

أنا باتكلم الكلام ده لأن الكراهية دي مسممانا إحنا

ضيعت علينا مجهود خرافي، إستثمرنا كتير في هذه الكراهية

لأن الكراهية دي بتحوشنا إن إحنا نواجه مشاكلنا اللي بجد

دايماً إنت محتاج عدو ترمي عليه كل بلاويك

أي حاجة تحصلك، مؤامرة !! أي حاجة مش ماشية عندك اليهود السبب، أسهل بكتير

ف تخلصنا من هذه الكراهية ، مش خدمةً لليهود ولا للإسرائيليين، خدمةً لينا إحنا بدل ما إحنا عمالين نسمم أجيال جيل ورا جيل ورا جيل بالكراهية

بنعطلهم إن هم يتعلموا حاجة من البشرية

إن هم يتخطوا حاجز الكراهية وحاجز التوجس من الآخر

إن إحنا نشوف كل البشر على أساس إن هم بشر

الموضوع دون مابتكتشفوش إنت كمسلم غير لما تسافر بره وتتعامل مع حد يهودي أو مسيحي أو ملحد وتكتشف في النهاية إن هم بشر عاديين جداً وممكن يكونوا ظراف جداً وممكن يكونوا وحشين أي حاجة بس بشر

ومش عشان هو يهودي هو وحش او حلو، لأ إنسان الإنسان ممكن يكون كده وممكن يكون كده

وإحنا بنخسر كتير جداً لما بنركز إن إحنا علاقتنا على مع الآخر على أساس هويتهم

لو يهودي يبقى اكيد وحش، لو مسلم يبقى اكيد كويس، لأ.

ده خسرنا كتير جداً وهو ده احد أمراض الفاشية، إنها بتخليك تكره وتحب على أساس الهوية مش على أساس التصرفات بتاعة البشر

نراكم في حلقة قادمة

تابعونا على اليوتيوب Hamed.tv

وعلى الفيسبوك BixOfIslam


Download text file

Box of Islam 042

You may also like

ملخص تاريخ الاسلام بداية ونهاية
لم يستجب ياأخوة لمحمد في مكةخلال 13 سنة من الدعوة لم يستجب لدعوته لم [...]
6 views
ندوة للاستاذ حامد عبد الصمد في المغرب بعنوان التنوير فوبيا (الجزء الاول)
احمد عصيد: مساء الخير, يُسعدنا أن يكون معكم في هذا اللقاء الفكري الذي [...]
3 views
مين اللى سرق مصر،الحلقه التاسعة عشر: دور العبادة في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الثامنة عشر: إسلام التصدير وإسلام التكفير
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السابعة عشر: الأزهر عامل زي سُوستة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السادسة عشر: مأساة التعليم في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الخامسة عشر: خليك فاكر مصر جميلة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الرابعة عشر: الإعجاز العلمي في البناء المصري الحديث.
انهارده عايز اكلمكم عن موضوع الإعجاز العلمي في البناء المصري طبعًا [...]
0 views
مين اللي سرق مصر، الحلقه الثانية عشر، البرفان والشعب القرفان
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
2 views
مين اللي سرق مصر، االحلقة الحادية عشر ، أولاد حارتنا
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views

Page 1 of 13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.