صندوق الاسلام الحلقة 88: لا إصلاح بدون السماح بنقد الإسلام ونصوصه

أهلًا بيكوا في حلقة جديدة من صندوق الإسلام ونواصل الحديث حول فكرة إصلاح الإسلام

لو عايز تصلح أي فكر لازم تسمح بإنتقاد هذا الفكر ولازم تعرف لوسمحت بإنتقاد هذا الفكر إن فيه مسلمات وأساسيات لهذا الفكرممكن تنهار مع الإنتقاد

والإسلام كما نعلم جميعًا يعني لديه حساسية كبيرة جدًا ضد فكرة الإنتقاد ودي ليها تاريخ

لها تاريخ لأن محمد دعوته كان طبعًا في وقت في خصوم كتير ضده

فكرته كانت ضد بزنيس بتاع أهل مكة فكانوا بينتقدوا وبعضهم كان بينتقده إنتقاء موضوعي إنتقاد موضوعي

يعني الكلام إللي أنت بتقوله كلام فارغ و و إلى أخرة وبعضهم كان بيسخر منه ويهزء منه

وهو كان ليه طريقتين في التعامل مع السخرية والإنتقاد والأستهزاء و و إلى أخرة

في الفترة إللي هو ماكنش عنده فيها جيش كان بيرد بالصبر بإن هو يتجاهل هذا النقد

وكان يقول للمؤمنين بيه في البداية يعني

أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّىٰ يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ ۚ

يعني إن هما لو شوفتوا حد هايبتدي يخش في القرآن اه في الفكرة بتاعت العقيدة بتاعتك يعني إنسحب

فا يعني مقالهومش حتى دافع عن الفكرة مقالهومش قدم الحجج إن الكلام لأ هو مش عايز يزعزع عقيدة المسلمين بيه

لأن لسة الفكرة هشة لسة الفكرة ماثبتتش ماترسختش لكن المبدأ دة  لسة موجود لحد إنهاردة

يعني قانون إزدراء الأديان في مصر في المغرب بيسموه بقى إيه؟ زعزعة عقيدة المؤمين

مش عارف أنا  زعزعة عقيدة المؤمين دة يعني في قانون ضد زعزعة عقيدة المؤمين

زعزعة عقيدة المؤمين دة يعن يواحد يقولك أوعى يامؤمين يروح المؤمين مهزوز كدة وعقيدته تتزعزع وبقى

زعزعة عقيدة المؤمين مافيش حاجة في الدنيا إنهاردة كدة خالص مافيش حاجة إنهاردة كدة خالص

إن هو إن أنا أروح أنتقد المستشارة الألمانية أوأنتقد رئيس وزراء كندا أوأستراليا أو النرويج أو السويد

 ويجي حد يقولي زعزعة وطنية السويدين ولا السويسرين ولا الأسترالين مافيش كدة

أو إن أنا أروح أنتقد المسيحية أو اليهودية أو البوذية ويخاف المؤمن المسيحي أو البوذي يانهار أسود لأ أوعى لازم محتاجين قانون علشان ماحدش ينتقد الدين بتاعنا

عادي بيسمع الإنتقاد منك ليل ونهار في جوامعك يعني سواء بقى بهائي سواء بقى مش ملحد سواء مسيحي

قاعد حسب البلد إللي هو عايش فيها عمال يسمع من المساجد بتاعتك إنتقاد لعقيدته ليل ونهار

مابيسيبش دينه بقى ويجي يسلم  ياخد دينك لية؟

ولا لو جية عادي مافيش  مش كارثة يعني  أنت بنفسك يا مسلم ياللي بتحرم التنصير في بلدك

أو بتحرم إن حد يبقى ملحد أو بتحرم حتى حد ينتقد دينك هة علشان تحافظ على كيانك

أنت عمال تحتفل ويقولك الإسلام هو أكثر دين إنتشارًا في أوربا ومش

طب هو إنتشر إزاي في أوربا؟ مش علشان سامحنله إن هو أنت عايز تسلم تسلم مش عايز أنت حر

طب لية بقى فرحان هناك لكن لو عندك لو حد اتحول من الإسلام لدين تاني تعمل مناحة وتقول تنصير وتشيع فمش نفاق دة؟

مش عقدة نقص دية؟ إنك تحتفل لما حد يخش دينك من ديانات تانية لكن لما حد من دينك يسيب دينك ويروح لدين تاني

تحس بعقدة النقص وعايز تقتله وعايز تعمل وعايز تعمل

ففي البداية محمد بالنسبة لموضوع الأنتقاد ماكنش في إيده حاجة, ماكنش في إيده حاجة

يعني كان حد سب القرآن أو شتمه بيدافع يعني إيه مش أساطير الأولين والله هما يقولوله دة الكلام دة أساطير الأولين يرد يقولهم لأ مش أساطير الأولين

وعمال دايمًا دفاعيات دي كانت موجود في الآيات الأولى من القرآن إنه عمال يقولهم مش أساطير الأولين مش أساطير الأولين

وكان دايمًا يعني المرحلة التانية, المرحلة التانية كان إتنقل من مكة للمدينة وفي البداية داخل في جدل مع اليهود طبعًا

فكان في كلام كدة يعني( وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ)

(ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ)

كل دة في البدايات إن هو إحنا لسة إيه؟ إحنا لسة بنفرش أرضية في السوق يعني

مش هتيجي أنت داخل السوق لأول مرة تقولهم بالكرباج ياولاد  الكلب إللي مش هيؤمن بيا هشرحه مش هينقع

فأنت دايمًا كدة مرحلة ورا مرحلة هو دة إللي تطور فلذلك فلما حد من المسلمين يجي يعني ينتقي آيه يقولك لا دة قال ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ

طب بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ بعد كدة يقولك أقتلوهم ويقول بعد كدة قَاتِلُوا الَّذِينَ كَفَرُوا

 مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صاغرون.

طب فين الموعظة الحسنة في كدة؟ يعني تعالى أنا عايز أعملك موعظة حسنة بس هقتلك الأول أو هخليك تدفع الجزية إيه دة؟

ففي في مراحل تطور علشان تبقى فاهم هة الأزمة ي الدين جاية منين؟

لازم تفهم مراحل تطورها هو دة أنتوا عمالين دايمًا توجعوا راسنا وتقولوا لابد من وضع آيات القرآن في سياقها التاريخي

أنا بحطها لك في سياقها التاريخي أهو إللي حصل بالترتيب علشان تعرف آيات التسامح جت منين؟ وآيات العنف جت منين؟

إن هو لما ماكنش في إيده حاجة ماكنش يقدر يعمل حاجة غير إن هو ينتقدوه يروح قايم ماشي

وبعد كدة لازم يجادل فقال (جادلوهم إِلا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ)

بعد كدة بقى عنده سيف خلصت القصص دي بعد السيف ماكنش في جدل ماكنوش بيقعدوا يتحاورا بعد كدة

خلاص هو تحت رحمته راح جاي دلوقت أخد بيوتهم وقطع نخلاتهم واستولى على أموالهم ونساءهم بقوا سبايا وأطفالهم بقوا عبيد

هيبقى في نقاش بعد كدة فين؟ وعلى أي أساس؟ خلاص خلصت الفيلم خلصه

إذًا في مرحلة مش بس قبول النقد هو يعني إيه؟ الصبر عليه مرحلة الصبر على النقد

إللي هو ما باليد حيلة هما كتار وإحنا ضعفا فيامسلمين يا أتباعي لما تسمعوا كلام ربنا حد بيغلط فيه قوموا أمشوا

أو لو غيروا الموضوع خليكوا قاعدين معاهم حاجة برضوا عجيبة جدًا

وبعدين يقولك (وَإِمَّا يُنْسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلا تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مع القوم)

يعني أنت كنت قاعد هما غلطوا في كلام ربنا بس أنت مأخدتش بالك فنسيت فالشيطان نساك إن دة كلام ربنا

فلو لما تفتكر أبقى متقعدش حاجة عجيبة جدًا المشهد الغرائبي دة يعني

إن أنت قاعد أنت مش واخد بالك أساسًا إن هما بيتكلموا عن الإسلاموعن الدين الشيطان نساك

فأنت لما تفتكر يانهار أسود دة القرآن طب أنا هقوم أمشي بقى

أو لو غيروا الحديث كمل معاهم عادي يعني برضو حاجة فول أوي يعني

فأنت وأنت بتقرا أستوعب الكلام دة قول إيه دة مين إللي كاتب الكلام دة؟ وعايز يقولنا إيه بالظبط يعني؟

فدي مرحلة, مرحلة إنه كان مستضعف ومافي أيدوش حاجة هي دي المرحلة بقى إللي كان بيقول فيها ﴿فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ﴾

وهي المرحلة دي إللي كان بيقولهم لكم دينكم وليا دين

مش في إيده حاجة بعد كدة بيروح للمدينة فالمرحلة إللي بعديها بيكون إيه؟

مرحلة الجدل عايز يكسب اليهود عايز يكسب المسيحين بيخش معاهم في حوارات دة إحنا قرايب

دة أنا أخدت منكم التشريع دة أنا أخدت منكم القبلة دة أنا أخدت منكم.. عمالة أحكي قصص

ولا أهل مكة تخصهم بحاجة عمال يحكيلهم إدريس ونوح ولا يعرفوا القصص دي أساسًا

ولا مستفدين منها بحاجة فهو بياخد قصص من اليهود برضو بيتقرب منهم

بعد كدة الجدل وبالتي هي أحسن ماجبتش مفعول فالتي هي أحسن ماجبتش مفعول

هايخش بقى فيه إيه؟ خلاص معاه سيفه بقى  ومعاه  سلاحه أنتوا هتقرفوني لية بقى؟

طب والله ولا قبيلة يهودية واحدة هتفضل في المدينة

إتلككلهم بقى الأول واحدة يقولك دة عملوا كذا دة مش عارف عملوا كذا

خرجهم لما بقى عنده جيش بقى وسيف وأستتب له حكم المدينة كان بيعمل إيه مع المنتقدين؟

لما أفتتح مكة عمل إيه مع إللي كانوا بينتقدوه؟

عايزين نشوف دة بقى ماهو دايمًا يعني مشكلة الإسلام إنه متسامح بس لما مايكونش متمكن

لكن أول مايكون في إيده السلطة ويتحكم تلاقي غرور القوة والبطش أصابه من أيام محمد في المدينة

لحد إنهاردة في أي بلد بطبق الشريعة فلما عد بقى أنت وخد بقى في كل الأحاديث وفي كتب السير

وجمع كذا قصة كدة كام واحد هة محمد قتلهم أو وافق على قتلهم علشان بينتقدوه؟

كعب ابن الأشرف كان بيقول قصايد كانت بينتقد فيها محمد كان بيلسن فيها عليه كان بينتقد فيها المجموعة بتاعته

كعب ابن الأشرف قال على محمد إنه مش فاهم التراث اليهودي مش مستوعبه

في قصص بيقراها غلط أو بيفهمها غلط بيفسرها غلط فكعب ابن الأشرف كان في واحد من المسلمين اسمه محمد ابن مسلمة

كان أخو كعب ابن الأشرف دة متربي معاهم وأخوهم في الرضاعة ففي ود بينهم

فبيقول للنبي إسمحلي إن أنا أكدب هو عايزه يروح يقتله ماهو عايز النبي عايز حد يخلصه من كعب ابن الأشرف

محمد, بيقوله إسمحلي أكدب يعني علشان دة راجل قاعد مستخبي في حصن

فأنا علشان أدخله الحصن لازم أكدب قاله أكدب

ودي برضو أزمة من أزمات علاقة الإسلام بالكذب يعني إن الصدق في حد ذاته مش مبدأ ثابت

لأ دة  حسب الموقف لو الكدب هيفيدك أكتر أكدب الحرب خدعة فكل حاجة على هذا الأساس تعتبر حرب يعني

أنت راجل عايز تقتل واحد عدو الله, عدو الله لية؟ إنتقد محمد

هو يهودي أهو ومن أهل الكتاب وبيؤمن وبيؤمن بالتوراة فين بقى إن كلهم مسلمين ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون؟

لأ دة إنتقد محمد يبقى كل الكلام دة مالوش لازمة ومالوش قيمة

اليهود إللي بيأمنوا بنبؤة محمد بس هما إللي مقصودين بإن لا خوف عليهم ولا هم يحزنون

المسيحين إللي عنيهم يعني تفيض من الدمع لما يسمعوا القرآن هما دول

لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ محبة  آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَىٰ

هما دول بس يعني إللي أمنوا بمحمد أو في طريقهم للإيمان بيه بيقروا القرآن مش قادرين يعني بيعيطوا

ففي أكثر من كدة ؟ خلاص يعني عرفانًا أو إعترافًا بإلوهية القرآن إن هما يبكوا لما يسمعوا القرآن

أنت لو بتقرا العهد الجديد وبكيت يبقى خلاص  في طريقك إنك هتصير مسيحي

لو بتقرا الأفستا ويعني عواطفك بقيت جياشة ودخلت قلبك  خلاص في طريقك إنك أنت تبقى يبقى مانتش منكر لهذا الدين

إذًا فالمسيحين واليهود إللي في القرآن إللي بيتقال عليهم لا خوف عليه ولا هم يحزنون والذين أمنوا

هما الذين أمنوا من الذين هادوا هما إللي قالوا محمد نبي

الذين أمنوا من النصارى هما إللي عنيهم تفيض من الدمع لما يسمعوا القرآن

فالقصة مش بأي شكل من الأشكال كدة إن كل اليهود حلوين وجمال وبتاع ومادام بيأمنوا بربنا

لأ لازم تأمن بمحمد هو دة المفتاح

إذًا لما راح محمد ابن مسلمه علشان يقتل كعب ابن الأشرف النبي ماقلوش دي روح دي نفس

تقتله لية؟ لأ دة هو إللي كان عايزه يتخلص منه

أم قرفة, أم قرفة دي لما قتلوها بحصنة أو بجمالين قطعوها أربع تربع برضو علشان كانت بتنتقد محمد

لما محمد نزل مكة وخلاص بقى إيه القائد المغوار إللي معاه جيش قوامه 10000 مقاتل

وداخلين بمشاعل بقى على مكة والعالم مرعوبة هايجي يقولك سماحة الإسلام بقى إيه؟

سماحة الإسلام بقى إن النبي جالهم وقالهم ما تظنون أني فاعل بكم؟ قالوا خيرا  ( مش عارف إيه) فقالهم اذهبوا فأنتم الطلقاء أخ كريم وابن أخ كريم فقال: اذهبوا فأنتم الطلقاء)

 طبعًا اذهبوا فأنتم الطلقاء دي ضعيف حديث ضعيف بس دايمًا بياخدوه معاه مابيهمهومش ضعيف وصحيح في الحتت دي

بيهمهم ضعيف وصحيح أمتى؟ لما أنت تيجي تجيب حاجة من إللي هي بتنتقد

أو الحاجة إللي فيها عنف يجي يقولك دة حديث يعني مجرد إنه حديث حسن مايقبلوش علشان حسن

لكن هو يجيب أحاديث ضعيفة يرص بيها الدنيا يقولك اليهودي ومش عارف كان بيحط

 بيحط مش عارف ولحد حتى الراجل إللي هو رئيس القسم الأكاديمي

مهند خورشد وهو بيكتبلي بيقولي واليهودي مش عارف إيه وكان بيحط القاذورات قدام نفس الحواديت

طب ما نفس الكتاب إللي بيحكي الحواديت دي بيحكي مليون حدوتة تانية بيقول فيها إنه بيدبح وبيعمل

لما دخل مكة مش نفس الكتب هي إللي بتحكي القصة دي؟ مش أمر بقتل ابن خطل وجاريته علشان ابن خطل كان بيكتب شعر

بيتهكم فيه على محمد وجاريته كانت بتغنيه

طب الجارية الجارية لازم تتبع أوامر سيدها حسب حسب قرآنك حسب أنت عقيدتك كمحمد

مش أنت بتقول العبد الأبق لازم يعني  يظل كافر حتى يعد سيده

ولازم يطيع سيده ولازم يكون تحت طوع سيده

الجارية بتاعت ابن خطل ماكنتش بتعمل حاجة غير إن هي كانت بطبق أوامر سيدها

هو كان بيقول القصيدة وهي كانت بتغني هي بتغني أي حاجة

لوكتب لو قلها لو كتبلها قصيدة السح الدح أمبو كانت غنتها مالهاش خيار تقتلها لية؟

الكتب إللي بتقول إن محمد كان راح زار اليهود وخدله كيس يوستفندي معاه

نفس القصة نفس الكتب بتقول إنه قتل ابن خطل وقتل الكعب ابن الأشرف ووافق على قتل أم قرفة

ووافق على قتل الست إللي جوزها أعمى إللي جم لاقوها مقتوله قدام الجامع

فقالهم بالله عليكم مين إللي عمل كدة؟

جم راجل أعمى قام قاله سبتك يارسول الله

فماطقتش أنا بقى حد يسب الرسول قدامي ماطقتش,ماطقتش يبقى قتلتها

فبقى لا شهود موجودين ولا محاكمة حصلت للست ولا أي حاجة

يجي محمد يقولك (اشْهَدُكوا أَنَّ دَمَهَا هَدَرٌ)

نفس القصة دي محطوطة ورا القصص التانية إنه كان بيروح يزور المسيحي يزور اليهودي إللي كان بيحط القاذورات قدام

نفس القصص طب أنت تاخد دي وتسيب دي لية؟

مين إللي بينتقي دلوقتي بقى؟ مين الإنتقائي؟

الشخص إللي هو حكم على الموت بأثر رجعي على واحدة قتلها جوزها يتم أولادها قال إيه سبت النبي

وبعد كل دة يجي بقى لما الشباب المسلمين إللي في فرنسا راحوا قتلوا بتوع شارل أبدو

علشان كانوا بيعملوا كاركاتير بيسخروا فيه من محمد

يجي بقى جيش من الأزهر ومن الشيوخ يقولك الإسلام بريء منهم وهذا لا علاقة له بالإسلام

طب ما تاخد موقف بقى من الكلام إللي موجود في كتبك إللي أنت ياأزهر بتدرسه

الأزهر قال بتوع شارل أبدو هة لا يمثلون الإسلام عايز أفهمها بقى

طب النصوص إللي الأزهر لسة بيدرسها النصوص إللي أنا لسة قايلها دلوقتي بتدرس

 في الأزهر لطلبة أعدادي وثانوي وكليات الدعوة وكليات أصول الدين

يبقى مين إللي بيمثل الإسلام؟ إيه الأنفصام دة؟ إيه النفاق دة؟

مهو خد موقف قولت عايز تقول إن دة محصلش في الإسلام

 قول إذًا كتب التراث التي ذكرت هذة القصص مزورة ولا يجوز تدريسها في الأزهر

هو دة المنطق بقى لكن أنت بتحتفظ وبتدافع عن التراث وبتحبس إسلام البحيري

وفي نفس الوقت بتقول الكلام إللي إستخدموه الشباب إللي قتلوا بتوع شارل أبدو لا يمثلون الإسلام

أنت دماغك فيها حاجة؟ ماهو يادي يادي؟

لا يمثلون الإسلام يبقى النصوص إللي بتسمحلهم إن هما يعملوا الكلام دة باطلة

 أو مزورة أوعلى الأقل قول يا أزهر هذة النصوص بطُلت  حصلت في زمانها بس بطُلت

يعني إيه؟ يعني والله على أيامهم سلو بلدهم كدة إحنا إنهاردة سلو بلدنا حاجة تانية

حل أهو إن النبي كان بيدبح وكان بيقتل إللي بينتقدوه ساعتها علشان ماكنش في حلول تانية أو علشان مش عارف إيه

ماهو مش هتلقلها حل بس على الأقل قول إن النصوص دي بطُلت ولم تعد صالحة لكل زمان ومكان ولا يمكن أن نستعين بيها في التعامل مع المتناقدين

وبالتالي يبقى مافيش حاجة اسمها إزدراء أديان يبقى بالتالي مافيش حاجة اسمها منع نقد الإسلام

لو عايز بقى تُصلح الإسلام أو علاقتك بالإسلام أو تصلح الفكر بتاعك يبقى لازم تبدأ من هذا المنطلق

إن كل شيء مسموح بإنتقاده بما في ذلك  نصوص القرآن بما في ذلك سيرة محمد بما في ذلك الأحاديث

بما في ذلك مدارس الفقة بما في ذلك العلماء مش تيجي تقولي لحوم العلماء مسمومة

يبقى القرآن لا مساس بيه, والنبي لا مساس بيه, ومدارس الفقه لا مساس بيها,ولحوم العلماء مسمومة

حتى بتوع إنهاردة يعني محمد حسان ومحمد حسين يعقوب والحويني لحمهوم مسمومة

لحمهوم مسمومة يبقى شيلها من السوء ماتبعهاليش ماتبعليش لحوم مسمومة

المسموم هو الفكر إللي هما بيدرسوه, الخطر هو الفكر إللي بيقدمهولك على أساس

إن هو دة الطريقة إللي تتعامل بيها مع البشرية إنهاردة

لو عايز إصلاح يبقى إسحب كل البلاوي دي من السوق وأخرس كل إللي بيقدموها لك ويقولك هو دة الإسلام

وماتكتفيش إنك تصدر صورة جميلة للإسلام برة لأن ماعدش حد بيصدقك

نفاقك ريحته بقت وحشة فكل حد يقولك لا علاقة له بالإسلام والإسلام هو دين الرحمة

ودين السلام ودين المحبة ودين المهلبية ماحدش بيصدقك

الماس بتسمع كدة وبتقولك أمشي يامنافق أنا عارف إن أنت بتروح في جوامعك بتحكي حواديت تانية

نراكم في الحلقة القادمة.


Download text file

Box of Islam 088

You may also like

ملخص تاريخ الاسلام بداية ونهاية
لم يستجب ياأخوة لمحمد في مكةخلال 13 سنة من الدعوة لم يستجب لدعوته لم [...]
6 views
ندوة للاستاذ حامد عبد الصمد في المغرب بعنوان التنوير فوبيا (الجزء الاول)
احمد عصيد: مساء الخير, يُسعدنا أن يكون معكم في هذا اللقاء الفكري الذي [...]
3 views
مين اللى سرق مصر،الحلقه التاسعة عشر: دور العبادة في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الثامنة عشر: إسلام التصدير وإسلام التكفير
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السابعة عشر: الأزهر عامل زي سُوستة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة السادسة عشر: مأساة التعليم في مصر
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الخامسة عشر: خليك فاكر مصر جميلة
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views
مين اللى سرق مصر، الحلقة الرابعة عشر: الإعجاز العلمي في البناء المصري الحديث.
انهارده عايز اكلمكم عن موضوع الإعجاز العلمي في البناء المصري طبعًا [...]
0 views
مين اللي سرق مصر، الحلقه الثانية عشر، البرفان والشعب القرفان
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
2 views
مين اللي سرق مصر، االحلقة الحادية عشر ، أولاد حارتنا
مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر مين اللي سرق مصر [...]
0 views

Page 1 of 13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.